Menu

الاحتلال يُعيد اعتقال أسير مقدسي لحظة الإفراج عنه

الأسير وسيم جلاد

القدس المحتلة_ بوابة الهدف

أعاد الاحتلال اعتقال الأسير المقدسي وسيم سليم مصطفى الجلاد، صباح اليوم الخميس 11 يوليو، وذلك لحظة الإفراج عنه، بعد قضائه محكوميّته داخل السجون الصهيونية.

وقضى الأسير الجلّاد 15 عامًا في معتقلات العدو، قبل أن تعتقله مخابرات الاحتلال، صباح اليوم، بينما كان يرقُب تحرّره من سجن النقب الصحراوي، والعودة إلى عائلته.

وكان العدو اعتقل الأسير الجلّاد برفقة اين عمّه، في 14 يوليو 2004، بتهمة الانتماء إلى كتائب القسام الجناح العسكري ل حركة حماس ، وصدر قرارًا بسجنهم لمدة 15 عامًا في حينه.