Menu

"مفترق طرق".. عباس يدعو لاجتماع عاجل للقيادة الفلسطينية

رام الله _ بوابة الهدف

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، إن الرئيس محمود عباس دعا لاجتماع عاجل للقيادة الفلسطينية، مساء يوم الخميس المقبل 25 يوليو 2019، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله.

وبيّن أبو ردينة أن هذه الدعوة جاءت أمام التحديات الكبيرة المستمرة على كافة المستويات من قبل الجانب الاسرائيلي سواء ما يتعلق بحجز الاموال الفلسطينية، او استمرار النشاطات الاستيطانية، وانتهاءً بهدم بيوت المواطنين، التي كان آخرها بواد الحمص في صور باهر جنوب شرق القدس .

وتابع أن هذا الاجتماع سيكون "لاتخاذ قرارات هامة ردًا على كل هذه التحديات والتعديات".

وأشار إلى أن الاجتماع سيكون مفترق طرق على كافة المستويات سواء ما يتعلق بسلسلة اجراءات الاحتلال المرفوضة، وانتهاء بالتحديات الأمريكية ومحاولتها دعم استفزازات الاحتلال، وخلق وقائع لا علاقة لها بالشرعية والحقوق الفلسطينية.

ورغم تأكيد القيادة الفلسطينية مرارًا على رفضها لإجراءات الاحتلال وخطوات الإدارة الأمريكية المعادية لشعبنا والمؤيدة للكيان الصهيوني، إلّا أن السلطة لم تتخذ خطواتٍ عملية وجديّة ضد هذه القرارات، عدا عن الشجب والاستنكار على المستويات الرسمية.