Menu

واشنطن تتدخل..

جبل طارق تواصل احتجاز الناقلة الإيرانية وتفرج عن طاقمها

الناقلة الإيرانية في جبل طارق

بوابة الهدف _ وكالات

قالت صحيفة جبل طارق كرونيكل، إن الولايات المتحدة قدمت طلبا لاحتجاز الناقلة الإيرانية جريس 1 في جبل طارق التي سيطرت عليها البحرية الملكية البريطانية في البحر المتوسط الشهر الماضي.

وذكرت الصحيفة “وزارة العدل الأمريكية تقدمت بطلب لاحتجاز الناقلة الإيرانية العملاقة جريس 1 في جبل طارق قبل ساعات من استعداد حكومة جبل طارق للإفراج عنها”.

وقالت الصحيفة إن الطلب يعني أنه لن يتم اتخاذ قرار بشأن مصير جريس 1 إلا في وقت لاحق اليوم الخميس. ولم تعلق حكومة جبل طارق على التقرير.

وعقب الطلب، قال رئيس المحكمة العليا في جبل طارق، إنه لولا التحرك الأميركي لكانت الناقلة الإيرانية أبحرت، لكن حكومة جبل طارق أعلنت الإفراج عن قبطان الناقلة الإيرانية وثلاثة ضباط.

وكانت بريطانيا قد زعمت ان الناقلة تنتهك العقوبات الأوروبية بنقلها شحنة من النفط إلى سوريا، وهو ما نفته إيران.

واعترضت سلطات جبل طارق بجنوب إسبانيا، ناقلة النفط في يوليو الماضي، بينما كانت على بعد نحو 4 كيلومترات جنوب جبل طارق الخاضع للسلطات البريطانية.

وذكرت هيئة بنما البحرية أن ناقلة النفط الإيرانية العملاقة "غريس 1"، التي احتجزتها مشاة البحرية الملكية البريطانية في جبل طارق لم تعد مقيدة في سجلاتها للسفن الدولية اعتبارا من 29 مايو.