Menu

تعاون بين الكيان الصهيوني وسويسرا لإيجاد بديل لـ "الأونروا"

تعاون بين الكيان الصهيوني وسويسرا لإيجاد بديل لـ "الأونروا"

وكالات - بوابة الهدف

ذكرت "القناة الإسرائيلية الثانية" أنّ دولة الاحتلال وسويسرا ستتعاونان بهدف إيجاد بديل مُناسب لنشاط وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، حيث جرى مناقشة خطة مشتركة خلال زيارة وزير خارجية الاحتلال إلى سويسرا.

في التفاصيل، أمر الوزير الصهيوني يسرائيل كاتس بإعداد وثيقة تعرض بدائل لنشاط المنظمة الدولية، مع التعاون مع دول أخرى بالإضافة لسويسرا.

وكان الوزير الصهيوني قد اجتمع خلال زيارته الثلاثاء الماضي، مع وزير الخارجيّة السويسري ايغينتسيو كاسيس والرئيس السويسري أولي ماورا، وطرح خلال الاجتماعات الحاجة إلى إيجاد بديل لوكالة الغوث، التي اعتبرها تُخلد مكانة اللجوء الفلسطينية، والمُطالبة بحق العودة.

وزعم الوزير السويسري خلال الاجتماع  بأنّ أعضاء المنظمة الدولية في غزة يتعاونون مع "المنظمات الفلسطينية ضد إسرائيل"، ولفتت القناة أنّ الاتفاق على التعاون في الموضوع يُمكنه بالتأكيد أن يُحدث تغييراً في هذا المجال.

يُذكر أنّ سويسرا التي تُعتبر جزء من الدول المانحة لـ "الأونروا"، جمّدت مؤخراً عملية تحويل الأموال لوكالة الغوث، على خلفيّة تقرير مُسرّب حول قضايا فساد ومحسوبيّة وخروقات أخلاقيّة، تحت إدارة مدير الوكالة السويسري بيير كرينبول.

واتفاق الوزيران على التعاون لإيجاد بدائل لنشاط وكالة الغوث، مع تواصل مُحتمل في الأمر مع الولايات المتحدة ودول أخرى، وذلك قبيل التصويت لتجديد تفويض المنظمة الأمميّة.

هذا وأمر الوزير الصهيوني مؤخراً إدارة مكتب وزارة الخارجيّة بتشكيل طاقم خاص يعمل على صياغة وثيقة تعرض بدائل لنشاط وكالة الغوث، وقام الطاقم بإجراء عدة جلسات، وقريباً سيتم الاتفاق على إعداد الوثيقة، حسب القناة العبريّة.