Menu

الأردن: الأمن يغلق طرقات لمنع احتجاج للمعلمين

بوابة الهدف _ وكالات

أغلقـ قوات الأمن الأردنية، صباح الخميس، شوارع في العاصمة عمّان وعدة مدن أخرى، قبيل احتجاجٍ للمعلمين، لمنع وصولهم إلى مقر الحكومة للمطالبة بعلاوات مالية.

شوارع العاصمة عمّان شهدت اكتظاظًا مروريًا غير مسبوق، رافقه تواجد أمني كثيف وتحويلات مرورية.

ومنعت وزارة الداخلية نقابة المعلمين من إقامة الوقفة الاحتجاجية على دوار الداخلية أو الدوار الرابع، وسمحت لهم بتنظيمها في الساحة المقابلة لمجلس النواب.

بينما وصفت نقابة المعلمين الأردنيين، عبر تصريح لمتحدثها نور الدين نديم بأن ما يحدث الآن بـ"المتهور وغير المحسوب".

واعتبر نديم، أنه "عبث بالسلم الأهلي وخدش لمنظومة القيم بالاعتداء على المعلمين ومنع حرية التنقل وحجز الحريات ومنع التعبير، ويقود الأمور إلى تأزيم غير مسبوق".

وقد تصاعدت حدة التصريحات المتبادلة بين الحكومة، ممثلة بوزارتي التربية والتعليم والداخلية من جهة، وبين نقابة المعلمين من جهة أخرى، وذلك على خلفية الوقفة الاحتجاجية، التي ينوي المعلمون تنفيذها اليوم قرب الدوار الرابع للمطالبة بصرف علاوة مهنة بنسبة 50%.

جدير بالذكر أن نقابة المعلمين في الأردن جرى تأسيسها عام 2011، بعد سلسة من الاحتجاجات، وتضم نحو 140 ألف معلم.