Menu

الأردن يستعيد الباقورة والغمر اليوم

غزة _ بوابة الهدف

من المقرر أن تستلم السلطات الأردنية، اليوم الأحد، أراضي منطقة الباقورة والغمر المؤجرة لصالح الكيان الصهيوني منذ توقيع اتفاقية وادي عربة عام 1994.

وأعلن جيش الاحتلال منطقة محيط مدخل البوابة لتلك الأراضي، بأنها منطقة عسكرية مغلقة يمنع الاقتراب منها، وقد جرى مساء أمس إغلاق بوابة الدخول إلى الأراضي الزراعية في المنطقة المسماة "جزيرة السلام" في الباقورة.

وكانت مصادر عبرية أكدت الخميس الماضي، أن الحكومة الأردنية أبلغت رسمياً حكومة الاحتلال أنه لن يسمح بدءاً من اليوم الأحد بدخول المزارعين والسياح الصهاينة إلى مناطق الباقورة.

وستُبقي الأردن على بعض الجيوب في منطقة الغمر مؤجرة حتى انتهاء الموسم الزراعي الحالي، لصالح المزارعين "الإسرائيليين"، على أن يتم استعادتها لاحقاً.

ومن المقرر أن يعقد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي مؤتمرًا صحفيًا، يوم الاثنين، من أراضي الباقورة، بمناسبة انتهاء العمل بملحقي الاتفاقية الخاصة بهذه المنطقة.

وتقع الباقورة شمالي الأردن، بينما توجد الغمر جنوبي المملكة، ويحاذيان الأراضي الفلسطينية المحتلة، وهما من أراضي وادي عربة (صحراء أردنية محاذية لفلسطين).

قرار المنع جاء بعد أن انتهت الشهر الماضي فترة التأجير التي نص عليها الملحق الخاص المرفق باتفاقية "وادي عربة" التي تم التوقيع عليها بين الأردن والكيان الصهيوني عام 1994.

ويُذكر أنه في 21 أكتوبر/تشرين أول 2018، أبلغ الأردن الحكومة الصهيونية، أن المملكة قررت عدم تجديد عقد تأجير أراضي الباقورة والغمر لـ "تل أبيب"، بموجب اتفاقية 1994.