Menu

"العلاقة مع إسرائيل سيئة"

ملك الأردن: بديل حل الدولتين سيئ لكل الأطراف

وكالات - بوابة الهدف

قال ملك الأردن عبد الله الثاني إن العلاقات مع الاحتلال الصهيوني في أسوأ أحوالها، عازيا جزءا من الأسباب إلى قضايا "إسرائيلية" داخلية، معربًا عن أمله في أن تتمكن إسرائيل من تشكيل حكومة خلال الأسابيع أو الشهور المقبلة مما سيفسح المجال أمام حل المشاكل العالقة بين البلدين".

وفي سياق جلسة حوارية في واشنطن أمس الخميس قال ملك الأردن انه من الأهمية بمكان إعادة تركيز الجهود على جمع كافة الأطراف الى طاولة المفاوضات والنظر إلى "الجزء الممتلئ من الكأس".

ورأى أن "إسرائيل لا يمكن أن تكون جزءا من الشرق الأوسط بالكامل اذا لم يتم إيجاد حل للقضية الفلسطينية وأن حل الدولتين هو الحل المحتمل الوحيد والبديل له اسوأ بكثير بالنسبة لكافة الاطراف".

وأكد الملك عبدالله أنه يجب على الولايات المتحدة "المشاركة في عملية السلام في المنطقة، إذ أنه لها دور حيوي في جلب الأطراف الى طاولة لمفاوضات".

وردا على سؤال حول ما إذا بقي حل الدولتين قائما أم لا أجاب الملك عبد الله الثاني أنه "يوجد اشخاص صالحون بإمكانهم إعادة الزخم في الاتجاه الصحيح". لافتا إلى أنه بمرور كل عام "تزداد الأمور صعوبة على الفلسطينيين والإسرائيليين للمضي قدما معا".