Menu

الرئيس اللبناني: العراقيل أخرت تشكيل الحكومة ولا نملك ترف الوقت

وكالات - بوابة الهدف

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون، أن العراقيل حالت دون "ولادة الحكومة الجديدة التي كانت منتظرة خلال الأسبوع الماضي".

وقال الرئيس اللبناني: إنه "على الرغم من أننا لا نملك ترف التأخير، فإن تشكيل هذه الحكومة يتطلب اختيار أشخاص جديرين يستحقون ثقة الناس والمجلس النيابي، ما تطلب بعض الوقت".

وشدد، خلال لقائه أعضاء السلك الدبلوماسي ومديري المنظمات الدولية المعتمدين بلبنان في القصر الجمهوري ببعبدا، على أن المطلوب حكومة لديها برنامج محدد وسريع للتعامل مع الأزمة الاقتصادية والمالية الضاغطة، ومجابهة التحديات الكبيرة التي تواجه لبنان وكل المنطقة، وقال: "سنبقى نبذل كل الجهود الممكنة للتوصل إلى الحكومة الموعودة".

وأشار عون إلى أنه بذل جهودا كبيرة للمعالجات الاقتصادية، لكنها لم تأت بكل النتائج المأمولة، معتبرا أن "لبنان يدفع ثمن 30 عاما من السياسات المالية الخاطئة، إضافة إلى فساد وهدر في الإدارة على مدى عقود".

وبيّن أن "عوامل عدة تضافرت، لتنتج أسوأ أزمة اقتصادية ومالية واجتماعية ضربت لبنان"، قائلًا إن "حروب الجوار حاصرت لبنان وأغلقت بوجهه مده الحيوي، كما أفرزت أثقل أزمة على اقتصاده المنهك، وأعني أزمة النزوح، كما أن الحصار المالي، حد من انسياب الأموال من الخارج، وتسبب بأذى كبير للاقتصاد وللسوق المالية".

وأشار إلى وجود "مؤشرات إيجابية مع بدء لبنان أعمال التنقيب عن ثرواته في مياهه الإقليمية"، مؤكدا تمسك لبنان بحقه باستثمار كافة حقوله النفطية، و"رفضه لأي محاولة إسرائيلية للاعتداء عليها، وتشديده على ضرورة تثبيت الحدود البرية وترسيم البحرية لما للأمر من فائدة على الاستقرار في المنطقة".