Menu

يوم للغضب.. مسيرات شعبية في غزة رفضًا لـ "صفقة القرن"

غزّة - بوابة الهدف

دعت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة لاعتبار يوم غد الجمعة يوم مسيرات وغضب شعبي، وذلك رفضًا لصفقة ومؤامرة ترامب لتصفية القضية الفلسطينية.

وأوضحت اللجنة في بيان لها وصل بوابة الهدف نسخة عنه مساء الخميس، أن التجمع سيكون عند مفترق السرايا في مدينة غزة، وذلك بعد صلاة الظهر مباشرة.

ودعت اللجنة الجماهير الفلسطينية في أماكن تواجدها كافة إلى الاعتصام أمام السفارات الأمريكية في مختلف المدن والبلدان.

هذه الدعوات تأتي بالتزامن مع دعوات عدة للتظاهر في يوم للغضب أيضًا في الضفة الغربية، وعلى إثر ذلك قرّرت شرطة الاحتلال "الإسرائيلي"، تعزيز قواتها في مدينة القدس المحتلة، وبشكل خاصّ داخل البلدة القديمة، تحسبًا لاندلاع مواجهات غاضبة بعد إعلان الصفقة التصفوية الأمريكية.

وقالت مصادر في الإعلام العبري إن شرطة الاحتلال "تنوي التعامل بحزم إزاء أي محاولات للتظاهر ومهاجمة عناصر الشرطة".

وفي وقت سابق، صباح الخميس، قرر جيش نشر قوات إضافية من جنود المشاة في الضفة الغربية المحتلة، وعلى حدود قطاع غزة.