Menu

أودى بحياة 4,754 شخصًا حتى اللحظة

كورونا يوسّع رقعة انتشاره ليشمل 125 دولة حول العالم

بوابة الهدف _ وكالات

وسّعت وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) من رقعة انتشاره حول العالم ليصل إلى 125 دولة ومنطقة، فيما بينت آخر احصائيات منظمة الصحة العالمية حتى مساء اليوم الخميس، أنّ الفيروس أودى بحياة 4,754 شخصًا، من 130,166 شخصًا أعلن عن اصابتهم المؤكدة منذ الكشف عنه في الصين في 21 كانون ثاني/يناير الماضي، كما بينت الأرقام أن عدد حالات الشفاء من الفيروس بلغت 68,677 شخصًا.

وكانت منظمة الصحة العالمية صنفت كورونا بالـ "جائحة" لكن من الممكن السيطرة عليها، وهو مصطلح علمي أكثر شدة واتساعًا من "الوباء العالمي"، ويرمز إلى سرعة الانتشار الدولي  للفيروس وعدم انحصاره في دولة واحدة.

وتبذل دول العالم جهودًا ومساعي متسارعة وحثيثة في محاولة منها لاحتواء المرض بسبب سرعة انتشاره، ولتهديده للنمو الاقتصادي العالمي لهذا العام، حيث منيت اقتصاديات عالمية بخسائر فادحة منذ الإعلان الصيني عن الفيروس.

الجزائر

أعلنت السلطات الجزائرية، مساء اليوم الخميس، تسجيل أول حالة وفاة جراء فيروس كورونا المستجدّ، إضافة إلى تسجيل 5 إصابات جديدة في البلاد. وأوضحت وزارة الصحة الجزائرية، أن خمس إصابات جديدة بالفيروس قد سُجّلت، ما يرفع عدد الإصابات المؤكدة إلى 24.

كما قرر الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون "إغلاق مدارس التعليم الابتدائي والمتوسط والثانوي، ورياض الأطفال إبتداء من اليوم الخميس، ولغاية انتهاء العطلة الربيعية في الخامس من الشهر المقبل". وأمر تبون بإغلاق الجامعات ومعاهد التدريب المهني "ما عدا الكليات التي ما زالت تجري فيها الامتحانات الاستدراكية".

ويشمل هذا القرار، أيضًا "المؤسسات التكوينية (مؤسسات التدريب المهني)، ومدارس التعليم القرآني، والزوايا، وأقسام محو الأمية، وجميع المؤسسات التربوية الخاصة، ورياض الأطفال".

لبنان

أعلن وزير الصحة اللبناني حمد حسن اليوم الخميس، أنّ الظروف الاقتصادية الحالية واعتبارات عديدة لا تسمح بإعلان حالة طوارئ لمواجھة فيروس كورونا المستجد في لبنان.

ومن جھته، قال رئيس لجنة الصحة العامة النيابية النائب عاصم عراجي أنّ السلطات الطبية تعمل على تجھيز تسع مستشفيات حكومية واثنين وضعا قيد الاحتياط، وسيكون ھناك مستشفيات في كل المحافظات لمعالجة المصابين بالفيروس.

وكانت وزارة الصحة اللبنانية أعلنت في بيانٍ اليوم عن تسجيل حالة وفاة ثالثة جراء الاصابة بالفيروس لمريض عمره (79 عامًا) كان مُصابًا بمرض عضال وبلغ مجموع الحالات المؤكدة 61 حالة.

قطر

أعلنت قطر اليوم الخميس، عن خروج الدفعة الأولى من المواطنين الذين كانوا يخضعون للحجر الصحي بعد اجلائھم قبل أسبوعين من إيران بسبب تفشي الفيروس ھناك وعددھم 121 شخصًا.

وقال مدير إدارة الصحة العامة بوزارة الصحة العامة القطرية محمد بن حمد آل ثاني في تصريح صحفي أنّ "ھذه الدفعة تتكون من 121 شخصًا ممن تلقوا على مدى أسبوعين العناية اللازمة في الحجر الصحي للتأكد من عدم اصابتھم بالفيروس حيث أثبتت الفحوصات المخبرية التي أجريت لھم عدم اصابتھم".

وأضاف إنّ "الفحوصات التي أجريت على الدفعة التي تم اجلاؤھا من إيران أظھرت وجود تسع حالات اصابة بينھم فقط بالفيروس".

وكانت قطر أعلنت أمس تسجيل 238 حالة إصابة جديدة مؤكدة بالفيروس في قطر ليرتفع عدد الاصابات إلى 262 حالة.

إيران

قال رئيس قسم العلاقات العامة والإعلام بوزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي كيانوش جهانبور، اليوم الخميس أنّ "عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في إيران بلغ 10 آلاف و75 شخصًا، والوفيات الناجمة عن ذلك بلغت 429 حالة، بينما تعافى من اجمالي المصابين بالفيروس في البلاد لحد الآن 3 آلاف و276 مصابًا".

وأضاف "وفقًا للنتائج المخبرية توفي منذ ظهيرة أمس الأربعاء لغاية اليوم 75 حالة وفاة جديدة، فيما سُجلت ألف و75 حالة جديدة، وتعافى 3 آلاف و276 شخصًا من اجمالي المصابين لحد الآن، كما تطرق إلى مختبرات الكشف عن الإصابة بالفيروس"، مُبينًا أنّ "عدد هذه المختبرات ارتفع من 30 إلى 50 مختبرًا، كما توقع بأن يصل إلى 70 مختبرًا في المستقبل".

ايطاليا

بينت أرقام منظمة الصحة العالمية أنّ عدد الوفيات بسبب الفيروس ارتفع اليوم الخميس في إيطاليا ليصل إلى 1,016 شخصًا بعد تسجيل 189 حالة وفاة جديدة مع زيادة عدد الإصابات إلى 15,113 بينهم 2,651 اصابة جديدة. وتعتبر ايطاليا إحدى بؤر انتشار فيروس كورونا حول العالم.

وفي محاولة لمنع تفشي الوباء أعلنت سلطات الطيران المدني في ايطاليا اليوم تقليص العمل في ثلاثة مطارات دولية في العاصمة روما وميلانو والاستعداد لإغلاقھا في الأيام المقبلة نتيجة تراجع حركة الطيران اثر تفشي العدوى بالفيروس.

ألمانيا

أعلنت ألمانيا اليوم الخميس ارتفاع عدد الوفيات جراء انتشار الفيروس إلى أربع حالات فيما اقترب عدد الإصابات من عتبة ألفي حالة.

وأشارت بيانات أصدرھا معھد "روبرت كوخ" الحكومي التابع لوزارة الصحة الألمانية إلى أنّ عدد حالات الاصابة المؤكدة بالفيروس بلغ في ألمانيا 1929 حالة.

وأكد المعھد أنّ "الفيروس ما زال يتركز في ثلاث ولايات ھي "شمال الراين وستفاليا" في الغرب و"بافاريا" و"بادن فورتمبرغ" في الجنوب".

البرازيل

أصدر مكتب الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو ، بيانًا مقتضبًا، أعلن فيه إصابة وزير الاتصالات الذي اجتمع مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب، بفيروس كورونا المستجد.

اسبانيا

بينت أرقام منظمة الصحة العالمية أنّ عدد الوفيات بسبب الفيروس ارتفع اليوم الخميس في اسبانيا ليصل إلى 86 شخصًا بعد تسجيل 31 حالة وفاة جديدة مع زيادة عدد الإصابات إلى 3,059.

من جهتها قالت وزارة الصحة الاسبانية أنّ ھذا الارتفاع يأتي في الوقت الذي تعافى فيه 189 شخصًا في مختلف المناطق الإسبانية.

واتخذت حكومة مدريد مجموعة من التدابير الوقائية منھا إغلاق المدارس والجامعات والمسارح والمراكز الترفيھية لكبار السن وتعليق جميع الأنشطة الثقافية وكذلك أي فعاليات يتجمع فيھا أكثر من 1000 شخص فيما أغلقت المراكز الثقافية والمتاحف أبوابھا وألغت جميع أنشطتھا لمدة أسبوعين على الأقل.

كذلك أعلن الاتحاد الإسباني لكرة القدم تعليق جميع المنافسات خلال الأسبوعين المقبلين على الأقل فيما أعلن نادي "ريال مدريد" إصابة لاعب كرة السلة تري تومبكينز بالفيروس وفرض الحجر الصحي على لاعبي الفريق الأول في كرة القدم وكرة السلة نظرًا إلى أنھما يستخدمان المرافق نفسھا في المدينة الرياضية "سيوداد ريال مدريد".

النمسا

أعلنت السلطات النمساوية اليوم الخميس تسجيل 59 حالة اصابة جديدة بالفيروس ليترفع عدد الحالات المصابة بالفيروس إلى 361 حالة. وذكرت وزارة الصحة في تقرير لھا أنّه تم اجراء 5869 اختبارًا لكشف فيروس كورونا المستجد في مختلف المناطق النمساوية حتى الآن في حين تم شفاء أربع حالات من المصابين وتسجيل أول حالة وفاة في العاصمة فيينا بالفيروس.

وقررت الحكومة النمساوية في وقتٍ سابق اليوم إغلاق المدارس الثانوية ابتداء من يوم الاثنين المقبل فضلاً عن منع التجمعات في الأماكن المغلقة لأكثر من 100 شخص والعديد من الاجراءات الاحترازية الصارمة.

أمريكا

سجلت الولايات المتحدة الأميركية أكثر من 1,393 إصابة بالفيروس و39 حالة وفاة على الأقل وفقًا لبيانات منظمة الصحة العالمية منذ انتشار الوباء حتى مساء اليوم.

من جهة ثانية أغلق الكونغرس الأمريكي اليوم الخميس مقره مبنى "كابيتول" ووضع قيودًا على دخول مكاتب مجلسي النواب والشيوخ حتى الأول من ابريل المقبل بسبب تفشى كورونا.

وسيبدأ الاغلاق الساعة الخامسة مساء اليوم بالتوقيت المحلى حيث لن يسمح بدخول المباني سوى للمشرعين والموظفين والصحفيين والزائرين الرسميين.

على صعيد متصل، قال المتحدث باسم البيت الأبيض جودي ديير "إنّ الإدارة ستوقف الرحلات إلى البيت الأبيض" حتى إشعار آخر. وقد نصحت وزارة الخارجية المواطنين "بإعادة النظر في السفر للخارج بسبب التأثير العالمي للفيروس".

بريطانيا

أعلنت السلطات الصحية البريطانية اليوم الخميس ارتفاع عدد الوفيات بالفيروس إلى 10 أشخاص وذلك بعد تسجيل حالتي وفاة جديدتين فيما سجلت 130 إصابة جديدة بالفيروس ليصل إجمالي الإصابات المؤكدة إلى 590 حالة.

النرويج

سجلت النرويج 727 إصابة بالفيروس، بينهم 98 حالة إصابة اليوم وفقًا لبيانات منظمة الصحة العالمية منذ انتشار الوباء حتى مساء اليوم. ما دعا رئيسة وزراء النرويج ارنا سولبرغ، للإعلان اليوم الخميس، عن إغلاق جميع المدارس ورياض الأطفال والجامعات في البلاد بسبب كورونا، ونقلت صحيفة "في.جي" النرويجية عن سولبرغ قولھا "إننا نمر بوقت صعب بالنسبة للنرويج وللعالم على حد سواء".

وأضافت "نأمل أنّ توقف الإجراءات القاسية التي نتخذھا الآن بسبب الفيروس وقد اتخذناھا تضامنًا مع المسنين والمصابين بأمراض مزمنة وغيرھم ممن يتعرضون بشكلٍ خاص لخطر الإصابة بمرض خطير".

وأكدت سولبرغ ضرورة "حماية انفسنا لحماية الآخرين". ومن بين الإجراءات التي اتخذتھا رئيسة الوزراء النرويجية الطلب من كل من وصل إلى النرويج من أي مكان من العالم -باستثناء بلدان الشمال الأوروبي- منذ 27 فبراير الماضي الدخول في حجر صحي إلزامي.

التشيك وسلوفاكيا

أغلقت السلطات التشيكية والسلوفاكية اليوم الخميس حدودھا أمام المسافرين بسبب فيروس كورونا، ونقلت ھيئة الإذاعة والتلفزيون النمساوي عن رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيس إعلانه عن حالة طوارئ لمدة 30 يومًا في براغ اعتبارًا من اليوم وإغلاق الحدود أمام المسافرين من النمسا والمانيا و13 دولة أخرى. وأضاف "لقد منعنا أيضًا المواطنين التشيك من دخول مناطق الخطر".

بدورها فرضت سلوفاكيا حظرًا على دخول جميع الأشخاص تقريبًا من الخارج. وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية السلوفاكية بيتر لازاروف إن مواطني بولندا فقط لا يشملھم ھذا الحظر. كما أعلن المتحدث السلوفاكي عن إغلاق جميع المطارات والمدارس والمؤسسات الثقافية وأماكن الترفيھ المنتشرة في البلاد.

ايرلندا

سجلت ايرلندا 43 إصابة بالفيروس وحالة وفاة واحدة وفقًا لبيانات منظمة الصحة العالمية منذ انتشار الوباء حتى مساء اليوم.

كما أعلن رئيس وزراء ايرلندا ليو فارادكار اليوم الخميس اغلاق جميع المدارس والكليات بدءًا من يوم غد الجمعة وحتى 29 مارس الجاري لمواجھة تفشي الفيروس، جاء ذلك في بيان لفارادكار الذي يزور الولايات المتحدة حاليًا، مشيرًا إلى إلغاء التجمعات الداخلية التي تضم أكثر من 100 شخص والتجمعات الخارجية التي تضم أكثر من 500 شخص.

وطالب "السكان بالعمل من المنزل. إنّ تلك الإجراءات ستكون نافذة اعتبارًا من الساعة السادسة مساء اليوم بالتوقيت المحلي وحتى 29 مارس الجاري". وأشار إلى استمرار عمل وسائل المواصلات العامة والمتاجر بالإضافة إلى المقاھي والمطاعم وباقي الأعمال التجاري ولكن عليھا تطبيق سبل المحافظة على الصحة العامة.

لوكسمبورغ

أعلنت لوكسمبورغ اليوم الخميس تسجيل 12 حالة إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع إجمالي المصابين بالفيروس إلى 19.

ووفقًا لصحيفة "لوكسمبورغ تايمز" فإن مؤسسات وشركات الاتحاد الأوروبي في جميع أنحاء لوكسمبورغ  طلبت من الموظفين العمل من منازلھم للحد من انتشار الفيروس.

الهند

أعلنت وزارة الصحية الھندية اليوم الخميس ارتفاع عدد المصابين بالفيروس في البلاد الى 74 حالة. وأضافت الوزارة إنّ السلطات شددت الاجراءات الاحترازية بما فيھا فحص جميع الركاب القادمين من الخارج في 30 مطارًا و12 ميناء رئيسيًا و65 ميناء غير رئيسي.

كما أعلنت الوزارة تعليق جميع التأشيرات الحالية باستثناء الدبلوماسية والتابعة للأمم المتحدة والمنظمات الدولية حتى 15 أبريل المقبل، كما أمرت أي مواطن أجنبي ينوي السفر إلى الھند لسبب قھري أن يتصل بأقرب بعثة ھندية.

وأعلن رئيس الوزراء ارفيند كيجريوال إغلاق جميع المدارس والمعاھد التعليمية وقاعات السينما حتى 31 مارس الجاري، وسط ارتفاع عدد الاصابة في نيودلھي إلى ست حالات. وكانت ولاية كيرالا جنوبي الھند التي تعد من أكثر الولايات تضررًا بالفيروس قد أعلنت إغلاق المدارس والمعاھد التعليمية كما حظرت التجمعات الكبرى.

هولندا

أعلن المعھد الوطني الھولندي للصحة العامة والبيئة اليوم الخميس تسجيل 111 حالة إصابة جديدة بالفيروس ما يرفع العدد الإجمالي للمصابين الى 614 حالة. وذكر المعھد في بيانٍ أنّ من بين المصابين 102 حالة من العاملين في مجال الرعاية الصحية.

وأشار البيان إلى أنّ من بين مجموع الإصابات في البلاد أصيبت 239 حالة في الخارج فيما لا يزال التحقيق جاريًا حول سبل إصابة باقي الحالات كما أنه غالبية المرضى غير معروفي سبب العدوى يعيشون في "نوورد برابانت".

اليونان

بلغ عدد المصابين بفيروس كورونا في اليونان 117 شخصًا، وتم تسجيل حالة وحالة وفاة واحدة في البلاد وفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية حتى مساء اليوم. فيما أعلن مسؤول طبي يوناني اليوم الخميس عن تسجيل أول حالتي شفاء من الفيروس بالبلاد.

ونقلت وكالة الأنباء اليونانية عن رئيس مركز متابعة المصابين بالفيروس في مستشفى "أھيبا" سيميون ميتاليديس قوله في تصريح صحفي أنّ الحالتين تعودان لمريضة تبلغ من العمر 38 عامًا وابنھا في مدينة "سالونيك" شمال اليونان.

وأضاف إنّ مستشفى "أھيبا" يقدم حاليًا العلاج لعدة حالات مصابة بالفيروس بينھم ستة أشخاص في حالة مستقرة بينما وصف حالة المريضين الآخرين بـ"الخطيرة للغاية".

وكانت وزارة الصحة اليونانية أعلنت في وقتٍ سابق اليوم الخميس تسجيل أول حالة وفاة بالفيروس لمريض يبلغ من العمر (66 عامًا).