Menu

استشهاد شاب من نابلس متأثرًا بجروح أصيب بها في جبل العرمة

مواجهات جبل العرمة

نابلس _ بوابة الهدف

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينيّة، مساء اليوم الأربعاء، استشهاد الشاب إسلام عبد الغني دويكات (22 عامًا) من بلدة بيتا جنوب نابلس بالضفة  المحتلة متأثرًا بجروحه التي أصيب بها قبل عدّة أسابيع.

وقالت مصادر محلية، إنّ الشاب دويكات أصيب خلال مواجهات جبل العرمة مع قوات الاحتلال في 12 آذار/مارس الماضي بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط بمنطقة الرأس، وأعلن الأطباء عن استشهاده مساء اليوم.

وقبل عدّة أسابيع، شهد جبل العرمة مواجهات عنيفة بين قوات الاحتلال وأهالي البلدة الذين رابطوا بالجبل رفضًا لمسير للمستوطنين للجبل.

وخلال هذه المواجهات استشهد الشاب محمد عبد الكريم حمايل (15 عامًا) وأصيب 112 آخرين بجروح متنوعة بين الاختناق بالغاز المسيل للدموع والرصاص الحي والمطاطي.

ويسعى الاحتلال ومستوطنوه إلى الاستيلاء على موقع أثري على قمة جبل العرمة. وسبق أن أفشل المواطنون محاولة للمستوطنين وقوات الاحتلال السيطرة على الجبل الذي يحتوي خزانات مياه وآثارًا قديمة من الزمن الكنعاني، وقلاعًا وحصونًا شاهدة على فترة الحكم العثماني لفلسطين. كما أنّ لجبل العرمة الممتد على مساحة ألفي دونم أهمية إستراتيجية؛ ففي حال سيطرة المستوطنين عليه ستقطع الطرق على بلدات جنوب نابلس، ويمنع أصحاب الأراضي والمزارعين من الوصول إليها.