Menu

الشاباك يزعم اعتقال خلية خططت لشن هجمات ضد أهداف صهيونية

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

زعم جهاز الشاباك، اليوم الأربعاء، أنه اعتقل مؤخرًا خلية تتبع ل حركة حماس خططت لهجمات ضد أهداف صهيونية.

وبحسب بيان الشاباك، فإن الخلية مكونة من 3 أشخاص وتم اعتقالهم الشهر الماضي، وخططوا لهجمات في القدس منها ضد ملعب تيدي، وكذلك هجوم آخر في منطقة رام الله ضد دورية عسكرية.

وأشار إلى أن المعتقلين هم أحمد سجدية (27 عامًا) من سكان مخيم قلنديا، ومحمد حماد 26 عامًا من كفر عقب، وعمر عيد (24 عامًا) من بلدة دير جرير، وهم من طلاب جامعة بيرزيت، والتقوا هناك سويًا. زاعمًا أنّ المعتقلين نفذوا هجمات بالقنابل في السنوات الأخيرة خلال مواجهات مع جيش الاحتلال.

وادعى أنه في العشرين من الشهر الماضي حاولوا تفجير عبوة ناسفة في قوة للجيش الصهيوني توغلت في رام الله خلال نشاط عملياتي. مشيرًا إلى أنّ المعتقلين جمعوا معلومات أولية ضد الأهداف التي كانوا يخططون لمهاجمتها، وأن الأسير عمر عيد تفقد استاد تيدي القدس خلال مباراة، إلا أنه وجد صعوبة في إمكانية تنفيذ عملية فيه، كما أن المعتقلين اشتروا مواد كيمائية ومسامير وأدوات معدنية بهدف استخدامها في إعداد عبوة ناسفة.

وفي نفس البيان، زعم الشاباك أنّ الخلية تلقت أموالًا بعشرات الآلاف من الشواكل كتمويل لخليتهم العسكرية عبر ناشط بارز في جامعة بيرزيت هو عبد الرحمن حمدان من نشطاء حماس.