Menu

القدرة: تعافي 14 حالة من كورونا بغزة

غزة - بوابة الهدف

قالت وزارة الصحة في غزة، اليوم الثلاثاء، إن مجمل حالات التعافي في غزة وصلت إلى 14 حالة، غادر منها 11 حالة، وبقي 3 حالات متعافية في مركز الحجر الصحي بمعبر رفح.

وأوضح القدرة أن الوزارة تجري الترصد الحراري لكافة العائدين عبر المعبر للاطمئنان الأولي على سلامتهم، كما أن وزارة الصحة وفرت طواقم طبية لفرز الحالات المرضية المتعددة فور وصولها للمعبر؛ لنقلها بسيارات اسعاف إلى مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني والمراكز الصحية الأخرى.

وأكد القدرة أن الوزارة هيأت غرف حجر خاصة في المستشفيات الكبرى لاستقبال بعض الحالات التي تحتاج الى تدخلات طبية تخصصية من بين العائدين وفق اجراءات وقائية كاملة، وأن الطواقم الطبية المختصة تتابع إجراءاتها الطبية للحالات المتعافية من فيروس كورونا في غزة منزلياً؛ أخداً بالأحوط وجميعهم بحالة صحية مطمئنة.

وبيّن أن الطواقم الطبية لا تزال تتابع 6 حالات مصابة بفيروس كورونا بمستشفى العزل بمعبر رفح وحالتهم مطمئنة، موضحًا أن الفحوصات التي أجراها المختبر المركزي منذ مطلع الاسبوع الجاري للمستضافين وحالات الاشتباه جميع نتائجها سلبية، ولم تسجل أي إصابة جديدة بفيروس كورونا في قطاع غزة.

وذكر أن الوزارة تتابع 410 مستضاف في مراكز الحجر الصحي، وجميعهم بحالة صحية جيدة، ويقوم على رعايتهم 154 من الطواقم الطبية والشرطية والخدمات الأخرى، مشيرًا إلى أن وزارة الصحة أنهت الحجر الصحي لـ1971 مستضافًا في مراكز الحجر الصحي منذ الأسبوع الماضي وفق البرتوكول المعتمد.

وأكد أن الجنة الوطنية العليا لمواجهة جائحة كورونا في غزة تؤكد أن منحنى انتشار الوباء يجعل غزة في دائرة الخطر، ويدعونا إلى التشديد في اجراءاتنا الاحترازية لسلامة المجتمع، مبينًا أن المناطق التي يتوافد منها المواطنين إلى القطاع عبر معبر رفح وعبر حاجز بيت حانون موبوءة، وتدعونا إلى مزيد من الحذر واتباع اجراءات السلامة كل لحظة.

وفي ختام تصريحه، استهجن القدرة حالة التراخي والاستهتار الموجودة، والازدحام غير المبرر في الأسواق وغيرها، مشددًا على ضرورة تنفيذ جملة الاجراءات الوقائية من أجل سلامة المواطنين وتحصين المجتمع، مؤكدًا أن المرحلة الحالية تتطلب تعزيز الدور المجتمعي في اتباع اجراءات السلامة والوقاية دون استهتار أو تراخي، "فالجميع مسئول من أجل حماية قطاع غزة من خطر كورونا.