Menu

إصابة مستوطن بطلق ناري قرب نابلس

بوابة الهدف_فلسطين المحتلة_غرفة التحرير

أصيب مستوطن "إسرائيلي" بعد ظهر اليوم، بجروح وصفت بالطفيفة، جراء إطلاق النار من مركبة مرت قرب مفترق "جيت-قدوميم" غرب مدينة نابلس، بالضفة الغربية المحتلة، على المركبة التي كان يستقلها المستوطن.

وحسب وسائل إعلام عبرية، فإن المستوطن (46 عاما) أصيب بجروح في يده، أجبرته على السير حتى مدخل معسكر الجيش بمستوطنة "قدوميم".

وفرت المركبة التي أطلقت النار، باتجاه مدينة نابلس، حسبما ادعى المستوطن المصاب، وهرعت قوات جيش الاحتلال للبدء بعملية تفتيش واسعة، وإقامة حواجز عسكرية على مفترقات الطرق.

من جهته طالب رئيس مجلس مستوطنة "قدوميم" حكومة الاحتلال بإحكام قبضتها على مناطق الضفة الغربية من خلال توسيع الاستيطان، ودعم الجيش الاسرائيلي في نشاطاته وهجماته ضد منفذي العمليات والتصدي لهم.

وتعد هذه العملية الثانية خلال الـ 24 ساعة الماضية، إذ أصيب جندي "إسرائيلي" بجراح طفيفة قبيل منتصف الليلة الماضية في عملية دهس استهدفته قرب الخليل، فيما فرت المركبة إلى داخل المدينة.

كما أصيب جندي آخر بجراح طفيفة قبل 5 أيام في عملية طعن ب "بلطة" بحي رأس العامود من البلدة القديمة من القدس فيما جرى اعتقال المنفذ (58عامًا)، من سكان الخليل.