Menu

الفنان الفلسطيني سليمان منصور يفوز بجائزة اليونسكو للثفافة

الفنان الفلسطيني سليمان منصور

رام الله - بوابة الهدف

فاز الفنان الفلسطيني التشكيلي سليمان منصور بجائزة اليونسكو للثقافة العربية للعام 2019.

وتعد لوحات منصور الفنية التي تعبر عن الهوية الفلسطينية من أكثر الأعمال الفنية تأثيراً في فلسطين اليوم، ومنذ ما يزيد على الخمسين وأسهم منصور إلى حدٍّ كبيرٍ في إنشاء بنية أساسية محلية للفنون الجميلة، وهو عضو مؤسس في رابطة الفنانين الفلسطينيين.

شارك منصور في عام 1994، في تأسيس مركز الواسطي للفنون في القدس الشرقية، وتولّى إدارته من عام 1996 حتى عام 2003، وهو أحد المديرين المؤسسين في مجلس إدارة الأكاديمية الدولية للفنون في فلسطين.

كما شارك في عدة معارض محلية ودولية وحصل على عدة جوائز. ولم توصي لجنة التحكيم الدولية باختيار سليمان منصور اعترافاً بتاريخه المهني الحافل وحسب، وإنما أوصت باختياره لالتزامه بالفنون وتعليمها، ولإنشائه منصات لجيل الفنانين الشباب إذ عمل في العديد من المؤسسات الثقافية والجامعات الفلسطينية. 

تأسست جائزة اليونسكو - الشارقة للثقافة العربية في عام 1998 وهي تكافئ سنوياً اثنين من الأفراد أو المجموعات أو المؤسسات يسعيان من خلال أعمالهما وإنجازاتهما البارزة إلى توسيع نطاق المعرفة بالفن والثقافة العربيين.

ويتوجب على المرشحين لجائزة اليونسكو  للثقافة العربية أن يكونوا قد أسهموا إسهاما كبيراً في تطوير ونشر وتعزيز الثقافة العربية في العالم. ويسمي المدير العام لليونسكو الفائزين بناء على توصية من هيئة تحكيم دولية تضم خبراء في مجال الثقافة العربية تميزوا فيه بأنشطة جديرة بالتقدير على مدى عدة سنوات.