Menu

بزعم تخطيطه لعملية فدائية

جيش الاحتلال يعتقل ابن عم الشهيد أحمد عريقات بعملية مشتركة مع "الشاباك"

الشهيد أحمد عريقات

الضفة المحتلة_ بوابة الهدف

أوردت تقارير صهيونية، نقلًا عن ادّعاءات مصادر أمنية، أنّ جيش الاحتلال اعتقل، مساء الخميس، ابن عمّ الشهيد أحمد عريقات الذي  أعدمه الجنود، قبل أيامٍ، على حاجز الكونتينر قرب بيت لحم، جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وذكر موقع يديعوت أحرونوت "الإسرائيلي" الليلة الماضية، أنّ ابن عم الشهيد عريقات، والذي يبلغ من العمر (26 عامًا)، كان يخطط لتنفيذ عملية فدائية "انتقامية"، ونشر في مواقع التواصل الاجتماعي "كتابات تُوحي بذلك"، وعليه تم اعتقاله "خلال نشاط مشترك للجيش وجهاز الشاباك".

وكان جنود الاحتلال أعدموا الشهيد أحمد عريقات، بإطلاق النار عليه بعد إيقاف مركبته، على حاجز الكونتينر، بتاريخ 25 يونيو، بادّعاء محاولته تنفيذ عملية دهس، وتركوه ينزف لمدة ساعة قبل أن يُسمح بنقله إلى المستشفى. فيما نفت عائلة الشهيد الادّعاءات الصهيونية بالمطلق، وأكّدت أنّ الشهيد فقد السيطرة على مركبته فحسب، وأنّه كان متوجّهًا لتزيين سيارته استعدادًا لاصطحاب شقيقته من صالون التجميل، فزفافها كان في اليوم ذاته.