Menu

ليبقى أحمد وحيداً

محدث: ريهام دوابشة تلحق بزوجها ورضيعها

عائلة دوابشة

بوابة الهدف_فلسطين المحتلة_غرفة التحرير

أعلنت المصادر الطبية بمستشفى تل هشومير "الاسرائيلي"، فجر اليوم، عن وفاة ريهام دوابشة (28 عاما) التي أصيبت قبل أكثر من شهر في حرق منزلها على يد مستوطنين متطرفين في قرية دوما جنوبي مدينة نابلس شمال الضفة الغربية .

وذكرت صحيفة عبرية أن صحة الأم التي أصيبت بحرق نسبته 92% تدهورت منذ عدة أيام بعد حصول تلوث خطير بجسمها، الأمر الذي أدى إلى وفاتها ملتحقة بذلك برضيعها علي وزوجها سعد دوابشة .

وفي وقت لاحق أكدت العائلة لوكالات محلية، نبأ استشهاد دوابشة، وقالت إن الجنازة ستكون اليوم في دوما.

باستشهاد ريهام، يرتفع عدد الشهداء نتيجة الجريمة التي ارتكبها المستوطنون بحق عائلة دوابشة في بلدة دوما جنوب شرق مدينة نابلس شمال الضفة الغربية إلى ثلاثة، فيما لا يزال طفلهم الرابع أحمد يتلقى العلاج في ذات المستشفى .