Menu
حضارة

وسط تخوّف المستوطين من تصعيد محتمل: توسيع رقعة نشر "القبة الحديدية"

بطارية تابعة لمنظمومة القبة الحديدية - صورة أرشيفية

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

أفاد موقع صحيفة معاريف الصهيونية، صباح اليوم الخميس، بأن الجيش "الإسرائيلي" وسّع رقعة نشر القبة الحديدية في المستوطنات المحاذية للقطاع، معتبرةً أنّ هذه الخطوة تأتي تحسّبًا لوقوع تصعيد عسكري في ظل حالة التوتر الأمني القائمة.

وزعمت الصحيفة استمرار إطلاق البالونات وإشعال النيران في غلاف غزة معتبرةً أن ذلك يعد رسالة من المقاومة الفلسطينية في غزة إلى الكيان الصهيوني الهدف من وراءها فرض تخفيف القيود على القطاع الساحلي المحاصر منذ سنوات. 

ورأت الصحيفة أنّ "المعضلة التي تواجه إسرائيل حاليًا هي فيما إذا كانت ستكثّف ردودها أم لا" لافتة إلى وجود محاولات من قبل دول عربية للتوسط وتهدئة المنطقة تفاديًا للانزلاق نحو التصعيد.

وأشارت الصحيفة إلى أن المستوطنين في ما يسمى "غلاف غزة" يعيشون حالة من الرعب جراء استمرار حالة التوتر الأمني القائمة حاليًا وسط استمرال اشتعال النيران بين الفينة والأخرى في محيط أماكن اقامتهم بالإضافة إلى خوفهم من ما يمكن أن تتسبب به جولة تصعيد جديدة في ظل أزمة فيروس كورونا، وكذلك مع اقتراب الموسم الدراسي الجديد.

وشنَّت طائرات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم، سلسلة من الغارات على مناطق متفرقة في قطاع غزّة، طالت عدّة مواقع للمقاومة الفلسطينية.

ويأتي هذا القصف في ظل مواصلة الإعلام الصهيوني التهديد بالتصعيد مع قطاع غزة بزعم الرد على مواصلة اطلاق البالونات الحارقة نحو المستوطنات، إذ زعمت القناة 13 العبرية أنّ "5000 دونم قد احترقوا يوم أمس الأربعاء في غلاف غزة بفعل البالونات الحارقة".