Menu

لملاحقتهم دولياً: قائمة بأسماء حاخامات يحرّضون ضد الأقصى

يدعو المستوطنون لاقتحام ضخم للأقصى يوم 13 سبتمبر الجاري

بوابة الهدف_ رام الله_ غرفة التحرير

حذّرت وزارة الخارجية الفلسطينية من دعوات المنظمات "الإسرائيلية" وجماعات المستوطنين لاقتحام ضخم للمسجد الأقصى ومسيرات استفزازية، تنوي تنفيذها مطلع الأسبوع القادم، بالتزامن مع رأس السنة اليهودية.

وأدانت الوزارة دعوات الحاخامات المتطرفة لاقتحام الحرم القدس ي ومحيطه، استمراراً لأهداف تهوديه وتقسيمه وتفريغه من التواجد الفلسطيني.

وكان الحاخامم "الإسرائيلي" يسرائيل أرئييل، طالب المحكمة العليا في دولة الاحتلال بمحاكمة بابا الفاتيكان لاعترافه بدولة فلسطين، كما دعا لاقتحامات منظمة لباحات الأقصى.

وتُطالب الوزارة بعقد قمة إسلامية لبحث الاعتداءات والانتهاكات التي يتعرض لها المسجد الأقصى، وتفعيل الحراك العربي والإسلامي لوقفها، كما تواصل جهودها للضغط على الأمم المتحدة باتجاه إلزام دولة الاحتلال بوقف ما تقترفه من سياسات بحق المقدسات الفلسطينية.

وقالت وزارة الداخلية إنها تعمل إعداد قائمة بأسماء الحاخامات "الإسرائيليين"الذين يقفون وراء كل ما يتعرض له الأقصى، تمهيداً لتقديمها في المحافل الدولية لمحاسبتهم قانونياً.