Menu

يعلون يتخذ قرارا بمنع الرباط في الأقصى

القدس المحتلة ‫‬

بوابة الهدف_فلسطين المحتلة_غرفة التحرير

استمرارا للتفاني في جهود تهويد العاصمة الفلسطينية المحتلة، اتخذ وزير جيش الاحتلال، وبتوصية من جهاز المخابرات "الشاباك"، والشرطة، قرارا يجرم المرابطين والمرابطات، وكل من يشارك في نشاطات تتعلق بالرباط في الأقصى.

ووقع يعلون اليوم على أمر معلن يمنع نشاط المرابطين، ويضعهم أمام المساءلة القانونية.

وتذرع يعلون بمبررات واهية من بينها أن المرابطين والمرابطات يشكلون تهديدا كبيرا في المسجد الأقصى و القدس ، لما يقومون به من نشاطات واعمال "عنيفة" ضد الشرطة والمصلين اليهود.

يأتي هذا في أعقاب مطالبة رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف، المجتمع الدولي بفرض العقوبات اللازمة على دولة الاحتلال لاختراقها القانون الدولي ومعاهدات جنيف والاعتراف بدولة فلسطين، عبر سيطرتهاعلى الأرض الفلسطينية المحتلة منذ حزيران1967.