Menu
حضارة

"الشباب الشيوعي التونسي" يندد بالتطبيع ويعلن تضامنه المطلق مع الشعب الفلسطيني

مظاهرة لاتحاد الشباب الشيوعي التونسي - صورة تعبيرية

تونس - بوابة الهدف

عبّر اتحاد الشباب الشيوعي التونسي، أمس الأحد، عن تضامنه "المطلق واللامشروط" مع الشعب الفلسطيني في معركته ضد الكيان الصهيوني وداعميه من القوى الاستعمارية وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية ومن القوى الرجعية العربية وغيرها.

وندد الاتحاد، خلال انعقاد مجلسه الوطني في دورته السابعة عشرة تحت شعار "التطبيع خيانة عظمى"، بصفقتي الإمارات و البحرين التطبيعيتين مع الكيان الصهيوني ويعتبرهما خيانة عظمى للشعب الفلسطيني وقضيته، ودان موقف الجامعة العربية المتواطئ والمجرم وصمت الدبلوماسية التونسية عن هذه الخطوة الخطيرة واكتفائها بالتصويت بالاحتفاظ في مجلس الجامعة العربية مذكرًا بأنّ رئيس الجمهورية، المسؤول الأول عن السياسية الخارجية، بأنه هو الذي كان صرح بأن التطبيع خيانة عظمى.

وأكد على أنه "لا بديل للمقاومة طريقا إلى تحرير فلسطين ، كامل فلسطين، وإقامة الدولة الفلسطينية على أنقاض الصهيونية وكيانها الغاصب والعنصري والفاشستي. وهو ما يدعو إلى وحدة الصف الوطني الفلسطيني لوضع حد للانقسامات التي لا تخدم إلا الصهاينة ولا تشجع الأنظمة العربية العميلة إلا على مزيد الانخراط في موجة التطبيع".

وفي ختام بيانه، حيى الاتحاد نضالات كافة الشعوب المنتفضة في الوطن العربي وفي العالم ضد قوى الامبريالية والرجعية المتوحشة ويدعوها إلى مزيد النضال من أجل الدفاع عن حقوقها المشروعة وفي مقدمتها الحق في العيش في كنف الاستقلال والحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية بعيدا عن كل تدخلي أجنبي.