Menu

صحيفة عبرية: عُمان في طريقها للتطبيع والسعودية تنتظر الانتخابات الأمريكية

علم سلطنة عُمان

بوابة الهدف _ وكالات

رجّحت مصادر سياسية في كيان الاحتلال لصحيفة "يديعوت أحرونوت"، اليوم الخميس، بأن تكون سلطنة عُمان هي الدولة الجديدة التي ستنضم لاتفاقيات السلام مع "إسرائيل"، والتي سبق ووقعتها الإمارات و البحرين .

ونقل موقع الصحيفة عن المصادر قولها، إنّ "سلطنة عُمان ترغب في إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل"، لافتًا إلى أنّ "السلطنة أرسلت ممثلًا عنها إلى حفل التوقيع الذي جرى في حديقة البيت الأبيض".

ورجّحت المصادر أنّ " السعودية ستنتظر إلى ما بعد الانتخابات الأميركية لتقرر تطبيع العلاقات مع إسرائيل"، مُشيرةً إلى أنّ "هاك حالة من التفاؤل في الأوساط السياسية في إسرائيل بشأن السعودية، ولا يوجد قلق بشأن انضمام السعودية، لكن السؤال الدائر هو متى سيحدث ذلك؟".

وبحسب ذات المصادر، فإنّ "هناك اتصالات تجري بين إسرائيل والولايات المتحدة والمغرب حول إمكانية تطبيع العلاقات".

ووسط رفض فلسطيني وشعبي عربي واسع.. أعلنت البحرين، الجمعة الماضية، التوصل إلى اتفاق "سلام" مع الكيان الصهيوني برعاية أمريكية، لتلحق بالإمارات التي اتخذت خطوة مماثلة في 13 أغسطس/ آب الماضي.

وشهدت الأرض الفلسطينية المحتلة، وعواصم عربية، والعاصمة الأميركية واشنطن، وقفات ومسيرات حاشدة منددة بصفقة القرن وباتفاقيتي التطبيع الإماراتي والبحريني مع "إسرائيل" بالتزامن مع مراسم التوقيع في البيت الأبيض.