Menu

تتهمه بقتل جندي في يعبد

بالصورجنين: قوات الاحتلال تغلق غرفة في منزل الأسير نظمي أبو بكر

صورة لجنود صهاينة يعملون على اغلاق غرفة الأسير نظمي أبو بكر

الضفة المحتلة - بوابة الهدف

 أغلقت سلطات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الأربعاء، غرفة في منزل الأسير نظمي أبو بكر من بلدة يعبد جنوب غرب جنين، الذي تتهمه بقتل أحد جنودها بإلقاء حجر على رأسه من على سطح منزله.

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية (وفا) بأنّ قوات الاحتلال قامت بإغلاق غرفة الأسير بمادة "البوليتان/ الاسفنج المضغوض"، بعد اقتحامها البلدة باعداد كبيرة من جنودها.

ونقلت الوكالة عن مصادر محلية قولها إنّ "جنود الاحتلال اعتلوا أسطح المنازل في حي "السلمة " وحولوها الى نقاط مراقبة عسكرية قبل المباشرة بعملية الإغلاق، فيما اعتدى جنود الاحتلال بالضرب المبرح على المواطن عبد الرحيم أبو بكر".

وأبلغت سلطات الاحتلال، قبل أيام، عائلة الأسير أبوبكر بشمع وإغلاق غرفه النوم الخاصة بالأسير نظمي.

وتتهم سلطات الاحتلال الصهيوني، الأسير أبو بكر بقتل جندي صهيوني في يعبد، فيما كذّبت الهيئة، في وقت سابق، ادّعاءات الاحتلال بشأن علاقة أبو بكر بمقتل الجندي الصهيوني في بلدة يعبد، الشهر الماضي، فيما سُمّيت بعملية الحجر، مؤكّدة أنّ الأسير يُنكركل التهم الموجهة إليه.

وقال محامي الهيئة، خالد محاجنة، في وقت سابق، إنّ ما نشر في وسائل إعلام العدو الصهيوني من مزاعم وبيانات لأجهزة الأمن "الاسرائيلية" محض "ادّعاءات كاذبة وملفقة"، والمعتقل أبو بكر ينكر التهم الموجهة إليه بشكل قطعي.

50dbdc01-b914-46b6-aa21-dfc254e11317.jpg
 

9dba3bd4-d183-4c73-805a-55e49571d29e.jpg