Menu

ترمسعيا.. استشهاد شاب نتيجة الضرب المبرح من قبل جنود الاحتلال

مركبة الشهيد صنوبر التي تعرضت لإطلاق نار

الضفة المحتلة - بوابة الهدف

أفادت مصادر محلية، صباح اليوم الأحد، باستشهاد شاب من قرية يتما جنوب نابلس، نتيجة الضرب المبرح من قبل قوات الاحتلال بعد ملاحقة مركبته بالقرب من ترمسعيا شمال شرق محافظة رام الله بالضفة المحتلة.

وأعلنت مصادر أمنية وطبية، استشهاد الشاب عامر عبد الرحيم صنوبر (١٨ عامًا) نتيجة الاعتداء عليه بالضرب المبرح على أنحاء متفرقة من جسده من قبل قوات الاحتلال، بعد ملاحقة مركبته قرب بلدة "ترمسعيا" بين نابلس ورام الله.

بدوره، أكَّدت وزارة الصحة الفلسطينية أنّ "المعاينة الأولية من قبل الأطباء في مجمع فلسطين الطبي أظهرت تعرض الشهيد عامر عبد الرحيم صنوبر 18 عامًا من يتما جنوب نابلس لضرب مبرح على رقبته".

وأضاف مدير مجمع فلسطين الطبي د. أحمد البيتاوي أنّ "جثمان الشهيد وصل المجمع الساعة الثالثة فجرًا، وكانت علامات عنف وضرب بادية على رقبته من الخلف".