Menu

إيران تطرح مبادرتها لإنهاء النزاع بشأن "كاراباخ"

بوابة الهدف _ وكالات

أعلن مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي، اليوم الأربعاء، عن جوانب المبادرة الإيرانية لإنهاء النزاع بين أذربيجان وأرمينيا حول إقليم ناغورنو كاراباخ، إذ وصل عراقجي إلى باكو، مساء الثلاثاء، في إطار جولةٍ تشمل يريفان وموسكو وأنقرة، لطرح المبادرة الإيرانية لحل النزاع.

وأوضح عراقجي عقب وصوله، أنّ "هذه الزيارة تأتي في إطار جولة للدول التي يمكنها أن تكون مؤثرة في إنهاء الاشتباكات الأخيرة، والهدف الأساسي منها هو تسوية النزاع، والوصول إلى السلام الدائم في المنطقة"، لافتًا إلى أنّ "المبادرة يمكنها في إطار عدة مراحل، إيصال الأوضاع في المنطقة إلى السلام الدائم وإنهاء الخلافات القائمة، وبالطبع إنهاء احتلال أراضي أذربيجان".

كما اعتبر عراقجي أنّ "مسألة إنهاء احتلال أراضي أذربيجان عنصرًا مهمًا في المبادرة"، مُؤكدًا أنّ "الحفاظ على حقوق الأقليات وحقوق الإنسان، هو أساس آخر للمبادرة لإنهاء النزاع في الإقليم".

وبيّن أنّ "إنهاء النزاع والبدء بمحادثات بدعم من الدول المؤثرة، من أجل ضمان السلام، يعد من المحاور الرئيسية الأخرى للمبادرة المطروحة"، مُعتبرًا أنّ " إيران وأذربيجان بلدان صديقان وجاران، وهناك علاقات دائمة تربط البلدين، ونحن ندعم دومًا مساعي أذربيجان لتحرير مدنها ومناطقها المحتلة".

وفي وقتٍ سابق، دعت إيران أذربيجان وأرمينيا إلى وقف الأعمال العسكرية وتجنب استهداف المدنيين، وقالت إنّها "على اتصال بأطراف النزاع وأنها على استعداد للمساعدة في حل أزمة ناغورنو كاراباخ".

وكان رئيس تحرير وكالة "ترند روفيز" الأذريبجانية، قال للميادين في وقتٍ سابق، إن اكو تنتظر من إيران تقديم مبادرتها "ليبنى على الشيء مقتضاه".