Menu

مادورو: أكبر مصافي النفط في البلاد كانت هدفًا لهجوم إرهابي

بوابة الهدف _ وكالات

قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، أمس الأربعاء، إنّ "مصفاة النفط الفنزويلية "أمواي" كانت هدفًا لهجوم إرهابي باستخدام سلاح قوي".

يُشار إلى أنّه تردّد أنّ انفجارًا وقع الثلاثاء في المصفاة التي تعد واحدة من أكبر مصافي النفط في البلاد والتي تقع في ولاية فالكون بشمال غربي البلاد، فيما تسبّب الهجوم في تدمير برج في المصفاة.

وتراجع إنتاج النفط في فنزويلا بفعل عدّة أسباب أبرزها العقوبات الأمريكية، ما أدى إلى استيراد فنزويلا للوقود من إيران، وهي خطوة زادت التوترات مع واشنطن، في حين قال مادورو إنّ "احتياطيات البلاد من الوقود تكفي لـ 20 يومًا فقط وسيتم تمديدها إلى 30 يومًا".

وأكَّد مادورو في تصريحاته أنّه "تم اعتقال أجنبيين اثنين في ولاية زوليا بشمال غربي البلاد بتهمة التخطيط لاغتيال مسؤولين حكوميين بارزين".