Menu

"قرار إعدام بحقه"..

نادي الأسير يدعو لمقاطعة محاكم الاحتلال بعد رفض الإفراج عن الأسير ماهر الأخرس

ماهر الأخرس

فلسطين المحتلة _ بوابة الهدف

قال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس، اليوم الخميس، إنّ "قرار المحكمة العليا للاحتلال اليوم الخميس، رفض الإفراج عن الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 95 يومًا، هو بمثابة قرار إعدام بحقه".

وأكَّد فارس في تصريحٍ له، أنّ "محاكم الاحتلال ما هي إلا أداة طيعة في يد جيش الاحتلال، وبقراراتها هذه عرّت الوهم المتمثل بالتوجه لهذه المحاكم، وهم يعطوننا سببًا إضافيًا وواضحًا اليوم بضرورة مقاطعة محاكم الاحتلال على اختلاف أنواعها ودرجاتها العسكرية والمدنية، فهذه المحاكم وجدت فقط من أجل ترسيخ الاحتلال وقمع الشعب الفلسطيني".

يُشار إلى أنّ ما تُسمى بالمحكمة العليا للاحتلال قد رفضت مجددًا التماس تقدمت فيه محامية الأسير ماهر الأخرس يوم أمس للمطالبة بالإفراج عنه، ونقله إلى مستشفى فلسطيني.

ويواصل الأسير ماهر الأخرس من جنين إضرابه عن الطعام، علمًا أنه يقبع حاليًا في مستشفى كابلان بوضع صحي خطير جدًا.

ويُعاني الأخرس من آلام شديدة في الرأس والمعدة ولا يقوى على الحركة، بينما حذر الأطباء من توقف قلبه بشكل مفاجئ، وتصيبه حالات تشنج، وهناك خشية أن تتعرض أعضاؤه الحيوية لانتكاسة مفاجئة في ظل عدم حصوله على المحاليل والمدعمات، الأمر الذي يشكل خطرًا حقيقيًا يهدد حياته بعد هذه الفترة الطويلة من الإضراب.