Menu

بعد موجة غضب على مواقع التواصل

اقتصاد غزة تتراجع عن منع منتجات الجنيدي والجبريني من الدخول إلى غزة

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

نفت وزارة الاقتصاد في قطاع غزة، اليوم السبت، ما يتم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي وبعض المواقع حول وجود قرار بعدم استيراد الألبان من الضفة الغربية ومنع دخولها إلى قطاع غزة.

وأكدت الوزارة في بيان لها، أنه لم يصدر منعًا بهذا الخصوص، وأن أي منع يصدر عبر وكيل الوزارة، وذلك بعد وجود صورة متداولة لقرار رسمي صادر عن مدير عام التجارة والمعابر، رامي أبو الريش، يتضمن منع استيراد "لبن الرايب" من شركتي الجنيدي والجبريني في الضفة الغربية.

وبينت أن اجتماع عقد مع بعض أصحاب مصانع وموردي الألبان في قطاع غزة طالبوا خلاله بالحد من "إغراق القطاع بمنتجات الألبان الواردة"، مشيرةً إلى أنها وعدت بدراسة الأمر ولم تتخذ أي قرار بمنع الاستيراد.

وكانت بعض وسائل الإعلام المحلية وشبكات التواصل تداولت نسخة قرار لوزارة الاقتصاد بغزة يمنع إدخال الألبان من الضفة الغربية إلى القطاع.

قبل ذلك، عبر العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في الأوساط الفلسطينية عن غضبهم واستنكارهم للقرار الذي وصفوه بأنه يعمق الانقسام، متسائلين: "كيف تمنع المنتجات الفلسطينية ولا تمنع الإسرائيلية؟".

المفروض منع ادخال تنوڤا ومنتج الألبان الإسرائيلي بلاش شطارة على بعض

Posted by Nadia Abu Nahla on Saturday, November 28, 2020

من اتخذ هذا القرار يجب محاسبته غزة مثل رام الله ونابلس كحيفا ورفح كجنين وجباليا كعكا وخانيونس مثل بيت لحم و القدس ...

Posted by Taysear Ahmad on Saturday, November 28, 2020

وزارة الاقتصاد بغزة: تمنع دخول المنتجات الوطنية من المحافظات الشمالية للجنوبية في سابقة هي الأول من نوعها، قرار منع أصناف ألبان من منتجات الضفة من دخول قطاع غزة بحجة "حماية المنتج المحلي"....

Posted by Zmn FM 90.60 on Saturday, November 28, 2020

دولة غزة طبعا ما في قيود على المنتجات الإسرائيلية إبداع مشايخ حماس بصراحة

Posted by Fadi Arouri on Saturday, November 28, 2020

طب اللبن أبو علبة زرقا والشمينت.. مش بضاعة مستوردة من العدو.. طب كنتم منعتوها بدل الجنيدي والجبريني اللي منتجهم منتج محلي وطني من بكين وبرلين الضفة.. والله شكلكم فاتحين مصنع لبن وبدكم تفضولو السوق ????

Posted by ‎معين شلولة‎ on Saturday, November 28, 2020

بينما قالت الوزارة في الضفة في بيان لها: إن " فلسطين وحدة جغرافية واحدة سياسيًا واقتصاديًا وبناء على ذلك فإن جميع المنتجات الوطنية في دولة فلسطين تعامل معاملة واحدة، و تحظى بأولوية إستراتيجية لدى الحكومة الفلسطينية في أخذ حصتها الحقيقية في السوق الفلسطينية، منتجات مدينة غزة، هي مثل منتجات نابلس، ومنتجات الخليل".

وأضافت "ووفقاً لذلك فإننا نأمل من الأخوة في حماس التراجع عن قرارها الخاطئ بشأن منع إدخال منتجات شركات وطنية متخصصة في مجال إنتاج الألبان من المحافظات الشمالية إلى المحافظات الجنوبية".

وجاء في البيان "ان وزارة الاقتصاد الوطني في حكومة دولة فلسطين تبذل جهود كبيرة من أجل إدخال منتجات المحافظات الجنوبية إلى المحافظات الشمالية في الوقت الذي يحد الاحتلال الإسرائيلي من انسياب الحركة التجارية بين شقي الوطن.

إضافة إلى جهودها في إحلال المنتجات الوطنية محل نظيرتها الأجنبية وخاصة "الإسرائيلية" في السوق الفلسطينية، وتوظيف كل الإمكانيات التي من شأنها إعادة الاعتبار للمنتج الوطني في السوق الفلسطينية".