Menu

في قراءة أولى يتوقع أن تكتمل: كنيست العدو تحل نفسها

بوابة الهدف - متابعة خاصة

حلت الكنيست الصهيونية نفسها في قراءة أولى، كخطوة أولية تحتاج إلى قراءات إضافية من المقرر أن تنتهي يوم الإثنين القادم لتصبح الكنيست الحالية جزءًا من الماضي، وجزءًا من عامين تاريخيين في الكيان الصهيوني شهدا (باكتمال هذه الخطوة) أربع انتخابات، وشبه حكومة ورئيس وزراء متشبث بموقعه لاينوي المغادرة. وكما كان متوقعا أيد حزب "أزرق- أبيض" مشروع القرار بعد تهديده بهذا إذا لم يوافق نتنياهو على تمرير فوري للميزانية لعام 2021 .

وكانت الكنيست الصهيونية قد اجتمعت اليوم بكامل هيئتها لمناقشة المشروع الذي تقدم به فصيل "هناك مستقبل عتيد" بقيادة زعيم المعارضة يائير لابيد بالاشتراك مع مجموعة "تيلم" التي يقودها موشيه يعلون، وصوّت 61 نائبًا لصالح المشروع، بينما صوت 54 نائبًا ضده. بينما تغيب نواب القائمة العربية الموحدة "الإسلامية الجنوبية" عن التصويت.

من حانبه، قال رئيس القائمة المشتركة ، أيمن عودة ، إنّ "القائمة المشتركة هي التي تقرر ما إذا كانت الحكومة "الإسرائيلية" ستواصل طريقها أم لا". أقول لبنيامين نتنياهو: سيكون من الجيد جدًا أننا أعضاء في هذا المكان ".

وكان نواب القائمة العربية الموحدة (الإسلامية الجنوبية) انسحبوا من القاعة وسط حديث عن انقسام في هذه القائمة في أعقاب قرار رئيس القائمة العربية الموحدة، النائب منصور عباس، التغيب عن التصويت. وزعم عباس للإذاعة العامة "الإسرائيلية" "كان" إن "قرار التغيب مبدئي وليس جزءًا من صفقة سياسية".

بدوره، قال بني غانتس لموقع يديعوت أحرونوت على الإنترنت أنه "إذا مرر نتنياهو الميزانية، فإن كل شيء سينتظم. وكان غانتس أكد في وقت سابق أنه لا يجري محادثات مع يائير لابيد، ولكن استدرك أن هناك آخرون يقومون بهذا الاتصال، مؤكدًا أن النية ليست إقامة حكومة بديلة.

وأضاف غانتس أن "أي شيء يمنع حدوث انتخابات (جديدة) مرحب به. والحل الأفضل هو تمرير هذه الميزانية وأن تستمر هذه الحكومة بالعمل. وعلى الليكود أن يقرر أنه سيمرر الميزانية، وعلى نتنياهو أن يضع الميزانية على رأس أولوياته، وعندها سينتظم كل شيء".

وتابع غانتس أنه يريد المصادقة على مشروع قانون حل الكنيست بالقراءات الثلاث حتى كانون الأول/ديسمبر المقبل، وقال إنه "يوجد اتفاق، ويوجد تاريخ، وجدول زمني، وقانون".

وقال وزير البناء والإسكان، يعقوب ليتسمان، من كتلة "يهدوت هتوراة" الحريدية، للقناة 20 التلفزيونية الداعمة لنتنياهو، "إننا ذاهبون إلى انتخابات على ما يبدو. ونتنياهو هو مرشحنا الوحيد لرئاسة الحكومة، ولن نشارك أبدًا في حكومة مع لبيد".