Menu

غزة: 88% من أسرة العناية المكثفة مشغولة بمصابي كورونا

صورة تعبيرية

غزة - بوابة الهدف

قال الناطق باسم وزارة الصحة ب غزة أشرف القدرة، اليوم الأربعاء، إن 88% من أسرة العناية المكثفة في غزة مشغولة في الوقت الحالي بمرضى كورونا.

وأكّد القدرة أن وزارته تعمل على رفع القدرة السريرية لاستقبال الحالات المتزايدة من الإصابات.

وقالت وزارة الصحة بغزة، في وقت سابق، أنها تبذل جهودًا استثنائية لتعزيز قدراتها بالتزامن مع تفشي فيروس كورونا وارتفاع عدد الأصابات في قطاع غزة.

وأعلنت الوزارة عن بروتوكول جديد لفحص فيروس كورونا إذ سيقتصر على إجراء فحص RT_PCR للمخالطين والأشخاص المشتبه إصابتهم والذين تظهر عليهم أعراض تتطابق مع التعريف الطبي لمرضى كوفيد 19 وأعمارهم تزيد عن 50 عامًا.

وأشارت إلى أنّ الأولوية للأشخاص الأكثر عرضة لحدوث مضاعفات، لافتة إلى أنها زادت عدد الأسرة المخصصة لحالات كوفيد - 19 عمومًا، وأسرة العناية خصوصًا إذ أصبحت 150 سرير وجاري زيادتها لتصبح 200 سرير عناية.

وأكدت الوزارة أنها تعمل على زيادة عدد أفراد الطواقم الصحية العاملة؛ للتعامل مع حجم الإصابات بالإضافة إلى رفع قدرات المختبر المركزي لاجراء المزيد من الفحوصات اليومية.

وأعلنت الوزارة، في وقت سابق، أن آلية التعامل مع المخالطين لمرضى كورونا يتم بعزل المخالطين منزلياَ لمدة 14 يوم من تاريخ آخر مخالطة، وفي حال ظهور أعراض على المخالط أثناء العزل المنزلي يتم التعامل معه إذا كان المخالط من فئة الأطفال والشباب أو الأعمار المتوسطة وكانت الأعراض خفيفة يتم استمرار العزل في المنزل مع إتباع الارشادات.

أمّا إذا كان المخالط من فئة كبار السن (أكثر من 50 سنة) أو من فئة الخطر وكانت الأعراض حقيقية يتم التوجه إلى أقرب مركز صحي للاستشارة الطبية.

وفي حين إذا كان المخالط من فئة كبار السن أو من فئة الخطر وكانت الأعراض متوسطة إلى خطيرة يتم التوجه فوراَ إلى أقرب مستشفى لتلقي الاستشارة الطبية.

وأعلنت أن آلية التعامل مع الحالات المشتبه اصابتها يكون إذا كانت الأعراض تتطابق مع التعريف الطبي والمصاب من فئة الأطفال والشباب والأعمار المتوسطة، يتم تشخيص الحالة اكلينيكياً كحالة كورونا يتم توجيه الحالة للعزل المنزلي مدة 14 يوم.

بينما إذا كانت الأعراض تتطابق مع التعريف الطبي والمصاب من كبار السن (أكثر من 50 عام) أو من فئة الخطر وكانت الأعراض خفيفة يتم عمل مسحة طبية RT-PCR ويتم توجيه الحالة للعزل المنزلي مع التأكيد على طلب المساعدة الطبية في حال اشتداد الأعراض حتى ظهور نتيجة الفحص.

وإذا كانت الأعراض تستدعي دخول المستشفى، يتم إدخال الحالة إلى قسم العزل في المستشفى وعمل مسحة طبيةRT-PCR   والانتظار حتى ظهور نتيجة الفحص.

وفي حال تشخيص الحالة اكلينيكياً والتوصية بالعزل المنزلي، يتم تسجيل الحالة وإعطاء إفادة بالتشخيص والعزل المنزلي لمدة 14 يومًا.

وأوضحت أن الحالات التي تصنف من فئة الخطر بين المصابين هي: كبار السن (أكثر من 60 سنة)، والأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة تؤثر على المناعة (الضغط والسكر غير المنتظمين، أمراض القلب المزمنة، أمراض الصدر المزمنة، أمراض الكلى المزمنة، أمراض السرطان، أمراض الدم، من يتعاطون أدوية مثبطة للمناعة (زراعة الأعضاء الخ)، والسيدات الحوامل.

وبيّنت أن تصنيف الحالة المشتبه إصابتها بفيروس كورونا يكون للإصابة الخفيفة:حرارة >39 درجة، وآلام في الحلق، وسعال جاف، وفقدان حاستي الشم والتذوق، وآلام في المفاصل والعضلات، وصداع، واسهال أو قيء.

وأشارت إلى أن الأعراض المتوسطة والخطيرة: تكون صعوبة في التنفس (أكثر من 25 مرة في الدقيقة)، وسرعة في دقات القلب (أكثر من 120 في الدقيقة)، وتركيز الأكسجين في الدم أقل من 94.

ووجهت وزارة الصحة نصائح للمصابين بالأدوية وطبيعة الاكل الممكن استخدامه اثناء العزل والذي يقوي جهاز المناعة وهو: فيتامين سي (C) 1000، وفيتامين إي (E)، والتعرض لاشعة الشمس من الساعة العاشرة حتى الساعة الحادية عشرة صباحا لمدة 15-20 دقيقة، وتناول وجبة من البيض مرة يوميا، والحفاظ على الراحة والنوم الكافي لمدة 7-8 ساعات، إضافة إلى شرب 1.5 لتر من الماء يوميًا، وجميع الوجبات يجب تناولها وهي دافئة.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، اليوم، عن تسجيل 7 حالات وفاة و(735) إصابة جديدة بفيروس كورونا، و355 حالة تعافي خلال 24 ساعة الأخيرة.