Menu

ردا على اغتيال فخري زاده

إيران تبلغ الطاقة الذرية نيتها تخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 20%

بوابة الهدف_وكالات

أعلنت وكالة الطاقة الذرية أن طهران أبلغتها نيتها تخصيب اليورانيوم لنسبة تصل إلى 20 بالمئة من النقاء، وهو مستوى كانت قد وصلت إليه قبل توقيع الاتفاق النووي مع قوى كبرى في 2015.

وقال المبعوث الروسي للوكالة الدولية للطاقة الذرية إن إيران أبلغت الوكالة التابعة للأمم المتحدة باعتزامها تخصيب اليورانيوم لنسبة تصل إلى 20 بالمئة من النقاء،

وتلك النسبة أكبر بكثير من التي أعلنت طهران مؤخرا أنها وصلت إليها في تخصيب اليورانيوم وهي 4.5 بالمئة.

وكتب مبعوث روسيا إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية ميخائيل أوليانوف، أمس الجمعة، على تويتر: "أبلغ المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية مجلس المحافظين، عن نية طهران بدء تخصيب اليورانيوم إلى نسبة تصل إلى 20 بالمئة.

وذكرت الوكالة في بيانٍ لها أن رسالة إيران للوكالة، لم تذكر متى ستبدأ أنشطة التخصيب تلك.

وتعتبر هذه الخطوة ضمن عدة خطوات وردت في قانون أقره البرلمان الإيراني الشهر الماضي ردا على اغتيال محسن فخري زاده أكبر عالم نووي في البلاد، وألقت طهران مسؤولية اغتياله على "إسرائيل."

وينص الاتفاق النووي الإيراني الموقع في 2015 مع قوى كبرى على الحد من الأنشطة النووية لطهران، ويحد من نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 3.67 بالمئة فقط، وهو ما يقل كثيرا عن النسبة المطلوبة لصنع أسلحة، وهي 90 بالمئة.

وكان جو بايدن الرئيس الأمريكي المنتخب حديثاً، قد أعلن تمسّكه بالاتفاق النووي الذي انسحب منه في العام 2018 الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، وأعاد فرض عقوبات قاسية على إيران.