Menu

أضافت إليه "غزة والضفة"

إدارة بايدن تغيّر تعريف سفيرها لدى "إسرائيل" على تويتر ثم تتراجع عن الخطوة

صورة من تويتر

وكالات - بوابة الهدف

بعد ساعات من تسلّمها مقاليد الحكم في الولايات المتحدة، غيّرت الإدارة الأمريكية برئاسة جو بايدن، اليوم الاربعاء، صفة التعريف الرسمية للسفير الأمريكي لدى الكيان الصهيوني على تويتر، ليصبح"السفير الأمريكي لدى إسرائيل والضفة الغربية وغزة" ثم تراجعت عن الخطوة بعد وقت قصير.

وفور تداول الخبر من قبل وسائل الإعلام عقبت المتحدثة باسم السفارة الأمريكية على ذلك قائلة:"هذا ليس تغييرًا في السياسة ولا مؤشرًا على تغيير في السياسة في المستقبل".

وبعد دقائق قليلة، نشرت السفارة الأمريكية تنويهًا قالت فيه:" التعديل السابق غير مقصود ولا يعكس تغيّر في السياسة" بالتزامن مع إعادة التعريف إلى صورته الأولى.

وفيما يتعلق بالشأن الفلسطيني، أكدت مصادر في الإدارة الأميركية الجديدة، أن الأولوية لدى الرئيس الجديد في سياساته إزاء القضية الفلسطينية والصراع الفلسطيني/ العربي - "الإسرائيلي"، ستتركز في المرحلة الحالية، على منع الضرر الصادر عن رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو.

ونقلت القناة العامة الصهيونية ("كان 11")، مساء اليوم، عن مسؤول في إدارة بايدن الجديدة، قوله إن الولايات المتحدة "ستسعى إلى منع نتنياهو من تصعيد الموقف مع الفلسطينيين وزعزعة الوضع على الأرض".

وأشارت القناة إلى أن المسؤولين في الإدارة الأميركية الجديدة تحدثوا في مباحثات مغلقة، عن أن "الإدارة الأميركية تدرك حاليًا أنها لن تكون قادرة على القيام بخطوات مهمة (في سياق القضية الفلسطينية)، وبالتالي فإن الهدف الرئيسي في الوقت الحالي هو تهدئة المنطقة وعدم إحداث صدمة".

وأمسى جو بايدن اليوم الرئيس 46 للولايات المتحدة الأمريكية بعد أن أدى اليمين الدستورية ضمن مراسم رسمية جرت في حديقة الكونغرس طاويًا صفحة ولاية الرئيس الأسبق دونالد ترامب المثيرة التي أقرت حزمة من القرارات المجحفة بحق الفلسطينيين أبرزها نقل السفارة الأمريكية إلى القدس والاعتراف بها كعاصمة للكيان الصهيوني وغض الطرف عن الاستيطان الصهيوني الذي يعد انتهاكًا صريحًا للقانون الدولي.