Menu

لا اتصال مع بايدن حتى اللحظة

إيران: يدنا ما تزال ممدودة للدول الخليجية فهذه منطقتنا جميعًا

طهران _ بوابة الهدف

أكَّد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الجمعة، على أنّ يد بلاده "ما تزال ممدودة إلى الدول الخليجية فهذه منطقتنا جميعًا واستقرارها من مصلحتنا".

ودعا ظريف في تصريحٍ له "كافة الدول الخليجية للحوار خاصة بعد أن رحل ترامب بينما بقيت إيران وجيرانها الخليجيون"، مُشيرًا إلى أنّه "بات ثابتًا لدول خليجية أن التماهي مع ترامب عطّل سياستهم لأربع سنوات".

وفي سياقٍ آخر، نفى مدير مكتب الرئيس الإيراني، اليوم الجمعة، وجود أي اتصال بين الحكومة الإيرانية وإدارة الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن.

وفي وقتٍ سابق، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إنّ إيران تنتظر من إدارة الرئيس الأميركي المنتخب، جو بايدن العودة إلى العمل بالتزاماتها وفقاً للقانون.

وطالب روحاني خلال اجتماع الوزراء، الرئيس بايدن بإزالة جميع الصفحات السوداء التي خلفتها إدارة ترامب، مُضيفًا "لقد سقط ظالم مستبد عام 1979 (في إشارة إلى الشاه)، واليوم يسقط ظالم مستبد آخر (في إشارة إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب) الذي لم يقدم خلال حكمه غير الظلم والفساد وخلق المشاكل للشعوب والعالم".

ورأى روحاني أنّ "عزلة أميركا وبقاءها وحيدة في الساحة السياسية هي الأخرى من مخلفات ترامب، والمواقف الأميركية تجاه القضية الفلسطينية لم تلق موافقة العالم بل واجهت معارضة من دولٍ مهمة، وبالتالي بقيت أميركا وحيدة، والحال ذاته ينطبق على موقفها من الاتفاق النووي مع إيران".