Menu

ايران: أجرينا محادثات مثمرة مع "الوكالة الذرية" وسنعلن عن نتائجها الليلة

الاتفاق النووي ايران

طهران_بوابة الهدف

كشفت إيران مساء اليوم الأحد، عن إجرائها محادثاتٍ مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، مؤكدةً على أنها كانت "مثمرة وسيعلن عن نتائجها مساء اليوم".

وقال مندوب إيران لدى المنظمات الدولية في فيينا إن طهران أجرت محادثات مثمرة مع المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي وستعلن نتائجها الليلة.

وكان غروسي اجتمع في طهران اليوم برئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي، في سياق إجراء مباحثات مع المسؤولين الإيرانيين حول التعاون بين الجانبين، في ظل خطة إيران لتقليص التعاون.

واشار صالحي أمس إلى أنه سيبحث في اجتماعه مع غروسي ملاحظات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إطار اتفاقية الضمانات والتعاون بين الطرفين.

اقرأ ايضا: ظريف: إيران لا تسعى لانتهاك الاتفاق النووي وليس لديها ما تخفيه في منشآتها النووية

هذا وكان المساعد السياسي لوزير الخارجية الإيراني عباس عراقتشي قال إن "غروسي عبّر عن رغبته بزيارة طهران لإقامة نوع جديد من التعاون بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية في هذا الوضع الجديد"، لافتاً إلى أن الزيارة لا علاقة لها بقرار إيران بوقف تنفيذ البروتوكول الإضافي والذي "ستنفذه على أي حال".

يذكر أن هذه الزيارة الثانية التي يقوم بها المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية لطهران منذ توليه منصبه العام الماضي، بعد أن جرت الأولى قبل عدة أشهر بدعوة من مسؤولي إيران في سياق التعاون معها والتزاماتها كعضو في هذه المؤسسة الدولية.

ومن المقرر أن يلتقي غروسي بعد ظهر اليوم الأحد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.

وكانت طهران أمهلت واشنطن حتى 21 شباط/فبراير لرفع العقوبات، وإلا ستقوم بإيقاف تطبيق البروتوكول الإضافي، بحسب ما أعلن عضو هيئة رئاسة البرلمان الإيراني أحمد أمير آبادي، مضيفاً أنه "إذا لم ترفع العقوبات خاصة في مجالات التمويل والنفط، فسنطرد مفتشي الوكالة الدوليّة للطاقة".

وأبلغت إيران الوكالة الدولية للطاقة الذرية في 16 شباط/فبراير نيتها إنهاء عمليات التفتيش المفاجئة الأسبوع المقبل، وفق ما أعلن المندوب الإيراني لدى الوكالة كاظم غريب آبادي.

وكان آبادي أعلن في 15 شباط/فبراير أنه تسليم رسالة إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية مطالبين فيها اتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ قرار إيران وقف العمل بالبروتوكول الإضافي بدءاً من 23 شباط/فبراير الجاري".