Menu

شحادة يلتقي القنصل المصري في رام الله

القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عمر شحادة

رام الله - بوابة الهدف

التقى القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عمر شحادة في رام الله، صباح اليوم الاثنين، القنصل المصري العام لدى السلطة الفلسطينية الدكتور مصطفى الشحات، حيث اطلع القيادي في الجبهة الشعبية سعادة القنصل العام على الانتهاكات و الجرائم التي يقترفها جيش الاحتلال ومستوطنيه اتجاه شعبنا الفلسطيني وارضه ومقدساته الاسلامية والمسيحسة، ومحاولاتهم المحموه لتهويد و تغيير طابع مدينة القدس العاصمة الابدية لشعب فلسطين ودولته العتيدة.

وثمن باسم الجبهة الشعبية الدور الذي قامت به مصر رئيسا وحكومة وشعبا في احتضان وتسيير الحوار الوطني الشامل في القاهرة، وما تم التوصل اليه من توافق لاجراء الانتخابات البرلمانية في الضفة والقدس والقطاع ، كخطوة اولى نحو استكمالها في مناطق اللجوء والشتات حيث يمكن، وتشكيل المجلس الوطني الفلسطيني الجديد، واستعادة مكانة ودور منظمة التحرير قائدا وعنوانا سياسيا وممثلا شرعيا وحيدا لثلاثة عشر مليون فلسطيني داخل الوطن وخارجه.

ودعا الى مواصلة الدور المصري  الراعي والضامن لتنفيذ التوافقات الوطنية، وتحديد الموعد القادم في هذا الشهر، لمواصلة الحوار  ومسيرة التقدم التي تحققت في حوارات القاهرة في الثامن والتاسع من شباط الماضي، ووضع الترتيبات لاستئناف الحوار الوطني للتوافق على استرايجية جديدة ، وفقا لقرارات المجلس المركزي في عام 2015 والمركزي والوطني في عام 2018، مؤكدا على المسؤولية الوطنية الفلسطينية الشاملة في الحفاظ على وتيرة الجهود المبذولة لانهاء الانقسام واعادة الاعتبار لخطاب التحرر الوطني واستراتيجية المقاومة والشراكة والوحدة.

من جانبة اعرب الشحات، عن دعم مصر وقيادتها نضال الشعب الفلسطيني وقيادته في مختلف الميادين، ومواصلة النضال المشترك لتحقيق اهداف الشعب الفلسطيني في تقرير المصير واقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.