Menu

الحوثي: السلام مرهون بإيقاف العدوان

سريع: القوات المسلحة اليمنية تستهدف مطار أبها بصاروخ جديد وبدقة عالية

المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع

وكالات - بوابة الهدف

أكد المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية، يحيى سريع، اليوم الاثنين، أن القوة الصاروخية تمكنت من استهداف هدفٍ عسكري حساس بمطار أبها الدولي.

وقال سريع، إن الاستهداف جرى بصاروخ بالستي جديد دخل الخدمة مؤخراً ولم يكشف عنه بعد، وأصاب هدفه بدقة عالية، مؤكداً أن العملية تأتي في إطار الرد الطبيعي والمشروع على استمرار العدوان والحصار على بلدنا.

والجدير بالذكر، أن القوات المسلحة اليمنية نفذت أمس الأحد عملية عسكرية كبيرة في العمق السعودي بـ14 طائرة مسيرة و8 صواريخ بالستية، واستهدفت ميناء "رأس تنورة" وأهدافاً عسكرية أخرى بمنطقة الدمام وعسير وجيزان.

كما وقال عضو المكتب السياسي لحركة "أنصار الله" محمد البخيتي في وقت سابق، إنه لا خيار أمام اليمنيين سوى القوة العسكرية لردع العدوان.

وحذر البخيتي، المواطنين السعوديين من الاقتراب من المنشآت العسكرية والنفطية حفاظاً على سلامتهم.

ومن جهته، أكد عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي، أن إيجاد سلام حقيقي في اليمن مرهون برفع الحصار وإيقاف العدوان والقتال في كل الجبهات.

ودعا الحوثي، أمريكا إلى التخلي عن عنصريتها واستكبارها وتتجه إلى السلام، مثمناً "إعلان النفير ودعم الجبهات، والمواقف المشرفة لأبناء اليمن في مواجهة العدوان ودعم المرابطين في جبهات الدفاع عن الوطن".

وأكد أن هذه الحشود الشعبية هي التي يراهن عليها الشعب اليمني ويعتمد عليها في مواجهة العدوان والانتصار عليه.

وقال: عندما نراهن على شعبنا فإننا نراهن على رجال أوفياء أحرار لا يقبلون الظلم ويعشقون النصر والحرية.

وتوجه الحوثي الى قوى العدوان بالقول: لن تنالوا من صمودنا ولن نتراجع عن قضية نعلم أنها مصيرية، سنحقق الاستقلال والسيادة الكاملة على الأراضي اليمنية.

وتابع "أقول لابن سلمان أن استمراركم في الحرب على بلدنا هو نهاية لملككم وحكمكم"، مضيفاً: الشعب اليمني وهو على مشارف العام السابع من العدوان سيواصل صموده وثباته ومواجهته للعدوان ومرتزقته حتى تحقيق النصر.