Menu

في ظروفٍ صعبة وقاسية

سلطات الاحتلال تواصل عزل الأسير وائل الجاغوب لليوم الـ279 على التوالي

وائل الجاغوب

الضفة المحتلة_بوابة الهدف

ذكر مركز حنظلة لشؤون الأسرى والمحررين صباح اليوم الجمعة، أنّ سلطات الاحتلال الصهيوني وجهاز الشاباك يواصلان عزل الأسير القائد وائل الجاغوب لليوم الـ 279على التوالي في الزنازين الانفرادية.

ويواجه الأسير الجاغوب ظروفًا قاسية وصعبة في زنازين ضيقة لا تتوفر فيها أدنى شروط الحياة الآدمية، علماً أنه معتقل زنازين سجن "مجدو".

يشار إلى أنّ محكمة الاحتلال مؤخرًا أصدرت أمرًا يقضي بتمديد عزل الأسير الجاغوب حتى السابع من حزيران/ يونيو القادم.

ومنذ بداية انتشار الوباء على وجه الخصوص، تحوّل العزل الانفرادي إلى عزلٍ مضاعف، خاصّة أن الفترة الأولى من انتشار الوباء، أوقفت إدارة السجون زيارات المحامين، التي تُشكّل الوسيلة الوحيدة لتواصل الأسير المعزول انفراديًا مع العالم الخارجي، حيث أن إدارة السجون وبمجرد عزل الأسير يصبح تلقائيًا محروم من زيارة العائلة.

وتعرّض الأسير الجاغوب أكثر من مرة للعزل الانفرادي، ومنذ عامين حُرمت عائلته من زيارته، علماً أنه معتقل منذ عام 2001، ومحكوم بالسّجن مدى الحياة.

وولد الأسير الجاغوب في 23 أيار/ مايو 1976 وهو من نابلس، تعرض للاعتقال عدة مرات، حيث اعتقله الاحتلال عام 1992 واستمر اعتقاله لست سنوات، ثم أعاد الاحتلال اعتقاله إبان انتفاضة الأقصى عام 2001، وتعرض بعد اعتقاله لتحقيقٍ قاسٍ وطويل، وحكم عليه الاحتلال بالسّجن مدى الحياة، وخلال سنوات أسره تمكّن الجاغوب من إنتاج عدة كتب ومجموعة من المقالات المتخصصة.