Menu

وإغلاق مدخل بلدة الرام..

اعتقالات وإصابات خلال قمع الاحتلال للمواطنين بعدّة مناطق بالقدس

القدس المحتلة _ بوابة الهدف

أفادت مصادر محلية، مساء اليوم الجمعة، بإصابة عشرات المواطنين بالاختناق نتيجة استنشاق الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الاحتلال الصهيوني عقب إغلاقها مدخل بلدة الرام شمال القدس المحتلة، ومنعها المواطنين من الدخول والخروج.

وبيّنت المصادر أنّ قوات الاحتلال أغلقت مدخل بلدة الرام واستهدفت مركبات المواطنين بقنابل الغاز والصوت، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق.

كما اعتقلت قوات الاحتلال شابًا من منطقة باب العامود بمدينة القدس بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح، وعقب ذلك اعتقلت شرطة الاحتلال طفلين من منطقة باب العامود.

وفي وقتٍ سابق مساء اليوم، اعتدت شرطة الاحتلال الصهيوني، على مواطن مقدسي خلال تواجده في باب الخليل بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة، حسبما أفادت مصادر محلية.

وظهر اليوم، قمعت قوات الاحتلال وقفة أمام المسجد الأقصى، منددة بالإساءة للرموز الدينية، حيث أطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط صوب المصلين ما أسفر عن إصابة عددٍ منهم.

وأوضح الهلال الأحمر الفلسطيني، أنّ 3 إصابات تم نقلها للمستشفى بعد مواجهات داخل المسجد الأقصى، اصابتين منهم بالرصاص المطاطي، كما اعتقلت قوات الاحتلال شابين من داخل المسجد الأقصى.