Menu

أثناء توجهه لعمله بالداخل المحتل..

قوات الاحتلال تطارد عاملاً غرب جنين وتصيبه بكسور ورضوض

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

أفادت مصادر محلية، مساء اليوم الثلاثاء، أن عاملاً من الخليل أصيب بكسور ورضوض، أثناء مطاردته من قبل قوات الاحتلال الصهيوني.

وأكدت المصادر المحلية، أن المطاردة جاءت بالقرب من قرية زبدة بمنطقة يعبد جنوب غرب جنين.

وأوضحت أن العامل أصيب أثناء توجهه لعمله داخل أراضي عام 1948، حيث تتعمد سلطات الاحتلال إلحاق الضرر بالعمل بطرق عدة ودائماً ما تصل حالة إصابة إلى المشافي الفلسطينية جراء ممارسات الاحتلال مع العمال أثناء توجههم للعمل، وهذا في حال لم يتم اعتقالهم.

وقالت وزارة العمل واتحاد نقابات عمال فلسطين، مساء اليوم، إن ما ورد في تقرير صحيفة "هآرتس" العبرية حول نهب دولة الاحتلال عشرات ملايين الشواقل من العمال الفلسطينيين، جزء يسير مما يتعرض له عمالنا في أراضي عام 1948.

وأكد الناطق باسم وزارة العمل رامي مهداوي، أن هذه المعلومات تؤكد ما تم التحذير منه سابقًا  كوزارة  وحكومة فلسطينية، بأن هناك ملايين من الشواقل يتم سرقتها من محفظة العامل الفلسطيني في مختلف القطاعات الصحية والرفاهية وأيضًا عبر سماسرة التصاريح الذي جرّمته الوزارة.

وأضاف "نحن نجد أن هذه المعلومات مساندة أيضًا لما تم كشفه في تقرير الاتحاد الدولي للنقابات الذي تم إصداره قبل شهر وأكد حالة الانتهاكات التي يتعرض لها العامل الفلسطيني داخل أراضي عام 1948، خاصةً في مجالي الصحة والسلامة المهنية وأيضًا في الجانب المالي".

وكانت صحيفة "هآرتس" قد نشرت تقريرًا، اليوم، حول نهب "إسرائيل" عشرات ملايين الشواقل من العمال الفلسطينيين، على مدار الخمسين عامًا الماضية، من خلال خصم مبلغ من رواتبهم.