Menu

قوات الاحتلال تعتقل مواطنين من القدس

الضفة المحتلة_بوابة الهدف

أفادت مصادر محلية صباح اليوم السبت، بأنّ قوّات الاحتلال الصهيوني اعتقلت مواطنين من القدس المحتلّة.

وقال مكتب إعلام الأسرى إنّ قوّات الاحتلال اعتقلت الشاب رمزي عادل صلاح من بلدة أبو ديس على حاجز "الكونتينر" شمال بيت لحم جنوب الضفة الغربية.

كما واعتقلت قوات الاحتلال الشاب بكر عويس من حي راس العامود بعد اعتراض مركبته.

وتنفذ قوات الاحتلال الصهيوني، عمليات دهم وتفتيش واقتحامات لمختلف المناطق والأحياء في الضفة المحتلة، تتخللها مواجهات واعتداءات من الجيش على المواطنين الفلسطينيين.

ويقوم جيش الاحتلال، وقواته الخاصة "المستعربون" يوميًا في اقتحاماته باعتقالات بين صفوف المواطنين، بالإضافة إلى تسليم آخرين بلاغات لمراجعة ما يسمى بـ"مخابرات الجيش" للاستجواب.

وفي السياق شهدت بلدة سلوان بالقدس ليلة أمس مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال، استهدف خلالها الشبان بؤرًا استيطانية وكاميرات مراقبة بسلوان.

وفي حي بئر أيوب أشعل الشبان المقدسيون النار في عامود "كاميرات المراقبة" التابعة للاحتلال، كما استهدفوا القوة المقتحمة بالزجاجات الحارقة.

وتشهد أحياء القدس مواجهات مستمرة مع قوات الاحتلال التي تسعى لتهجير المقدسيين وهدم منازلهم.