Menu

العراق: مذكرات اعتقال جديدة بحق متورطين في "مؤتمر التطبيع" في أربيل

بوابة الهدف_وكالات

أفادت مصادر عراقية اليوم الاثنين، بأن السلطات العراقية، أصدرت مذكرات اعتقال جديدة بحق متورطين في المشاركة والتنظيم للمؤتمر الذي عقد في مدينة أربيل، عاصمة إقليم كردستان، يوم ي الماضي، ليرتفع بذلك عدد المعتقلين في هذه القضة إلى 10 أشخاص

وقالت مصادر إعلامية إن أوامر قبض جديدة صدرت بحق أربعة أشخاص جدد لثبوت تورطهم بالمشاركة والتنظيم للمؤتمر؛ وسط ترجيحات بصدور أوامر أخرى في الساعات المقبلة، في حين أن مصدرا قضائيا أشار إلى أن مذكرات الاعتقال صدرت عن محكمة تحقيق الكرخ الأولى (مقرها بغداد) بناء على دعوة حركها جهاز الأمن الوطني العراقي، شملت كلا من عامر مخيف الجبوري وآدم أحمد وحازم بلال عطية وعلي وسام العيساوي، وفقا للمادة 201 التي تجرم التعامل مع الاحتلال الإسرائيلي أو الترويج له.

واضافت المصادر أن "مستشارية الأمن الوطني في بغداد تتولى عملية التنسيق مع أربيل بشأن تسليم المتهمين الصادرة بحقهم أوامر قبض، لغرض محاكمتهم في بغداد وفقا للقانون وبتهمة تهديد الأمن الوطني العراقي، والتخادم مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، وسط مساع من بعض المتهمين لإصدار بيانات يعلنون فيها عن تراجعهم والتأكيد أنهم وقعوا ضحية مكيدة في هذا الإطار"، على حد تعبير أحد القضاة العراقيين الذي قال إن "على المتهمين تسليم أنفسهم وتقديم الدفوع الخاصة بهم في هذا الموضوع، كونه قضية أمن دولة والحكم فيها يصنفها أنها من الجرائم المخلة بالشرف".

وكان القضاء العراقي قد أصدر أمس، الأحد، مذكرات اعتقال بحق مشاركين في مؤتمر التطبيع، وقال بيان أصدره مجلس القضاء الأعلى ب العراق إن "محكمة تحقيق الكرخ الأولى (مقرها بغداد) بناء على معلومات مقدمة من مستشارية الأمن القومي (حكومية)، أصدرت مذكرة قبض بحق المدعو وسام الحردان (قائد الصحوات في العراق)، على إثر الدور الذي قام به في الدعوة إلى التطبيع مع اسرائيل"

اقرأ ايضا: العراق: مذكرات قبض بحق المشاركين في مؤتمر أربيل الداعي للتطبيع