Menu

اللجنة المشتركة للاجئين ترحب بإعلان الإتحاد الأوروبي مواصلة دعمه لـ"الأونروا"

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

رحبت اللجنة المشتركة للاجئين، اليوم الجمعة، بنتائج التصويت الذي جري في البرلمان الأوروبي (529 صوتاً مقابل 354 صوتاً ) وتأكيده على مواصلة دعم "الأونروا" وزياده بمبلغ 55 مليون يورو للعام 2022 في جميع ميادين عملياتها، هذا في الوقت الذي تم فيه إسقاط اقتراح كان مقدماً من عدد من الأحزاب اليمينية الأوروبية التي تصطف إلي جانب الاحتلال بخفض الأموال التي تُقدّم للأونروا بقيمة 23 مليون يورو ربطاً بتعديل المناهج الدراسية والتدخل بالمحتوي التعليمي .

وأكدت اللجنة المشتركة للاجئين، في بيان لها، وصل بوابة الهدف نسخة عنه، على أهمية تتويج هذا الموقف الهام بخطواتٍ وإجراءاتٍ سياسية تصب في صالح حقوق اللاجئين، ورفض أي تدخلات في عمل "الأونروا"، ومواجهة مخططات الاحتلال وحلفائه التي تستهدف قضية اللاجئين بالمحاولات الحثيثه لتصفية وإنهاء عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا".

وشددت اللجنة على ضرورة مواصلة الاتحاد الأوروبي تقديم هذا الدعم دون الربط بأي اشتراطات تضع اللاجئ الفلسطيني  وحقوقه العادلة التي يتلقاها محط مساومة أو ابتزاز خاصة  محاولات التدخل الأوروبي والمطالبة بإجراء تعديلات على المنهاج الفلسطيني استجابةً لضغوط الاحتلال.

وختمت اللجنة المشتركة للاجئين بيانها بالتأكيد على ضرورة زيادة الإتحاد الأوروبي مساهماته في الموازنة المقدمة للأونروا، وتقديم حزم مالية عاجلة للاجئين الفلسطينيين في المخيمات الذين يعانون ظروفاً مأساوية وصعبة للغاية خاصة في مخيمات لبنان و سوريا وغزة، مؤكدةً على أهمية مساهمة الإتحاد الأوروبي بإنجاح المؤتمر الدولي المزمع عقده في بروكسل في نوفمبر القادم تحت عنوان الدعم المستدام متعدد السنوات للأونروا وأن يحذو الجميع حذو الاتحاد الأوروبي بالاستمرارية في دعم الموازنة المالية المُقدمة للأونروا.

اقرأ ايضا: البرلمان الأوروبي يصوّت لصالح رفع دعم "الأونروا"