Menu

نسبة المشاركة بلغت 36.58%

الانتخابات المحلية بالجزائر: "جبهة التحرير" تتصدّر وخسارة تاريخيّة للإخوان

الانتخابات المحلية في الجزائر

الجزائر _ بوابة الهدف

أفادت وسائل إعلامٍ جزائرية، مساء اليوم الثلاثاء، بأنّ جماعة الإخوان في الجزائر تلقّت صفعة جديدة بتراجعها في الانتخابات المحلية لتحتل المركز الخامس، حيث أعلنت سلطة الانتخابات في الجزائر أنّ "جبهة التحرير" تصدّرت نتائج انتخابات المحليات، وحركة "مجتمع السلم" الإخوانية تتقهقر إلى المركز الخامس.

أعلن رئيس الهيئة المشرفة على تنظيم ومراقبة الانتخابات محمد شرفي في مؤتمرٍ صحفي، عن نتائج الانتخابات المحلية والتي شهدت تصدر حزبي "جبهة التحرير" و"التجمّع الوطني الديمقراطي" لأغلبيّة مقاعد المجالس الولائية والبلدية، حيث ووفقًا للنتائج المعلن عنها، فقد حصل حزب "جبهة التحرير" 5978 مقعدًا بلديًا، يليه "التجمع الوطني الديمقراطي" بـ 4584 مقعدًا.

كما حقّق المستقلون مفاجأة بتربّعهم على المركز الثالث للمرّة الأولى في تاريخ الانتخابات الجزائريّة بحصولهم على 4430 مقعدًا في البلديات، فيما حقّقت "جبهة المستقبل" نتيجة تاريخية في المركز الرابع بعد فوزها بـ3260 مقعدًا.

وسجلت التيارات الإخوانية نكسة انتخابية بتقهقرها وخسارتها عدة مجالس بلدية وولائية مقارنة بانتخابات 2017، حيث حصل "البناء الوطني" على 1848 مقعدًا، يليه "حركة مجتمع السلم" بـ1820 مقعدًا في المجالس البلدية.

وفي نتائج انتخابات المجالس الولائية، تصدّرت أيضًا "جبهة التحرير الوطني" بـ471 مقعدًا، ثم المستقلون بـ434 مقعدًا، وثالثًا "التجمع الديمقراطي" بـ366 مقعدًا، و"جبهة المستقبل بـ304 مقعدًا، فيما تراجعت جماعة الإخوان في خسارة تاريخية أيضًا، حيث حصلت "حركة مجتمع السلم" على 239 مقعدًا، ثم "حركة البناء الوطني" بـ230 مقعدًا.

وحول نسبة المشاركة في انتخابات المجالس البلدية، أعلن محمد شرفي أنّ النسبة بلغت 36.58% والتي تمثل 7 ملايين و514 ألف و422، وتم إلغاء أزيد من مليون صوت، وفي انتخابات المجالس الولائية وصلت نسبة المشاركة 34.76% بما يمثل 6 ملايين و902 ألف و222 مع إلغاء أزيد من مليون صوت.