Menu

خامنئي: المقاومة في المنطقة اليوم أكثر ازدهارًا ونشاطًا

طهران _ بوابة الهدف

أكَّد المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، اليوم السبت، أنّ "قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني كان ولا يزال أكثر الشخصيات الوطنية والمتميزة في إيران والعالم الإسلامي".

وأوضح خامنئي خلال استقباله عائلة سليماني ولجنة إحياء الذكرى الثانية لاغتياله، أنّ "الصدق والإخلاص هما جوهر وشكل مدرسة سليماني التي باركت حياته واستشهاده، وكيفية استشهاده أكملت البرهان"، مُشددًا أنّ "سليماني اليوم هو رمز للأمل والثقة بالنفس والشجاعة ومفتاح الصمود والنصر في منطقتنا".

ولفت خامنئي: "اعتقد الأعداء أنه باستشهاد سليماني وأبو مهدي ورفاقه سيحسم الأمر، ولكن اليوم وبفضل ذلك الدم الغالي ومظلوميته هربت الولايات المتحدة من أفغانستان، واضطرت للتظاهر بالخروج من العراق والاكتفاء بالحضور من خلال المستشارين، وطبعًا يجب على الإخوة العراقيين متابعة هذا الموضوع بيقظة".

وبيّن أنّه "في اليمن جبهة المقاومة تتقدم، في سوريا كُسح العدو ولا أمل له في المستقبل، وتيار المقاومة ومناهضة الاستكبار في المنطقة اليوم أكثر ازدهارًا ونشاطًا وأكثر تفاؤلاً ومقارنة بما كان عليه قبل عامين ومستمر بالحركة".

وفي ختام حديثه، قال خامنئي: "قتلة الشهيد سليماني مثل ترامب وأمثاله سيكونون من بين منسي التاريخ وسيضيعون في مزبلة التاريخ، طبعًا بعد أن دفعوا ثمن جريمتهم الدنيوية".