Menu
حضارة

الأسير المريض "حمّور" يواصل إضرابه لليوم الـ14.. وعائلته تناشد

تعبيرية-أحد الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني

ناشدت عائلة الأسير عمّار إبراهيم شلش حمور "27 عاماً"، من بلدة جبع بجنين، الجهات المسؤولة والمعنيّة، بالضغط للإفراج عنه، في ظل مواصلته الإضراب المفتوح عن الطعام لليوم الـ14 على التوالي، احتجاجاً على استمرار سلطات الاحتلال باعتقاله الإداري، رغم تدهور وضعه الصحي، بسبب مرضه.

وطالبت العائلة  كافة المؤسسات الإنسانية والحقوقية، التدخل والضغط على سلطات الاحتلال، لإنهاء اعتقاله الإداري.

وكانت سلطات الاحتلال عزلت الأسير عمار، الأسبوع الماضي، في ظل تدهور وضعه الصحي، خاصةً وأنّه توقف عن تناول أدويته الخاصة بمرضيّ الربو والضغط، الذي يعاني منهما.

وتُقدم إدارة السجون الصهيونية على عزل الأسرى الذين يُعلنون خوضهم الإضراب المفتوح عن الطعام، كخطوة للضغط عليهم لكسر الإضراب.

وكان الأسير عمار حمور، اعتُقل بتاريخ 16 فبراير 2016، من منزله في مدينة جنين، وأصدر الاحتلال بحقه لاحقاً قرار اعتقالٍ إداري، ينتهي في شهر فبراير 2017.