على مدار الساعة
أخبار » العدو

العدو لروسيا: تسليم S -300 لسوريا عبور لخط أحمر

15 نيسان / أبريل 2018

بوابة الهدف/متابعة خاصة

قالت القناة السابعة الصهيونية أن حكومة العدو بعثت برسالة عاجلة وصفت بأنها "واضحة" مفادها أن القرار الروسي بتسليم منظمة الصواريخ المضادة من طراز S-300 الأكثر تقدما إلى سوريا يعتبر عبورا لخط أحمر.

وقال مصدر سياسي صهيوني أن الرسالة جاءت كرد على إعلان وزارة الدفاع الروسية أن موسكو تعتزم بيع أسلحة هجومية ودفاعية جديدة إلى سوريا بعد العدوان الغربي على سوريا.

القلق الصهيوني ينبع من كون المنظومة S -300 تعتبر نقلة كبيرة في ترقية الدفاعات الجوية السورية، وهي صفقة إذا تمت تعتبر متابعة لنظام المشتريات السورية من الاتحاد السوفييتي السابق، وهي أنظمة رفض سابقا تسليمها لسوريا.

واعترفت القناة الصهيونية أن من غير الواضح مقدار تأثير الرسالة "الإسرائيلية" على الرئيس بوتين وقراره مع العلم أن روسيا جددت عام 2016 مبيعاتها لإيران وخصوصا الاتفاقات التي كان تجميدها منذ 2007 بسبب العقوبات على الجمهورية الإسلامية مع العلم أن إيران تملك فعليا المنظومة S -300.

إيران بدورها كانت قد عبرت عن اهتمامها بالنظام الروسي الأحدث S -400 رغم أن هذا النظام من غير المقرر روسيا أن يباع لأي دولة أجنبية ويستخدم فقط لحساب الجيش الروسي.

المعروف أن الصواريخ S -300 لديها قدرات مميزة من حيث القدرة على اعتراض الرؤوس الحربية التي تسير بسرعة 5 كلم /ثا وتدميرها على ارتفاع الحد الأقصى 30 كلم.

وهو من أفضل أنظمة الدفاع الجوي بسبب كثافته النارية على وجه الخصوص وكونه مجهز برادارات قادرة على تتبع مائة هدف والاشتباك مع 12 في نفس الوقت، ويحتاج فقط لخمس دقائق ليكون جاهزا للدخول في المعركة، وصواريخه لا تحتاج إلى أي نوع من الصيانة.

وأشارت تقارير روسية أن هذا النوع من الصواريخ قادر على هزيمة الصواريخ الخارقة للصوت مثل التوماهوك، وقد تم إنتاجها من قبل شركة "ألماز" للصناعات العلمية، ولها عدة إصدارات مختلفة، وكان النظام الأصلي تم تطويره من قبل الاتحاد السوفييتي، عام 1979، للدفاع عن المنشآت الحساسة والمصانع الكبيرة.

متعلقات
انشر عبر