Menu
حضارة

وتنديدًا بالتعذيب في سجون الاحتلال

الشعبية بغزة تدعو للمشاركة بالوقفة الإسنادية مع الأسير حناتشة غدًا

وليد حناتشة - قبل الاعتقال

غزة_ بوابة الهدف

تُنظّم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، غدًا الاثنين 20 يناير، وقفة إسنادية وتضامنية مع الأسير وليد حناتشة وسائر الأسرى في معتقلات الاحتلال، وضدّ التعذيب الذي يُمارسه محققو وضباط الكيان في أقبية التحقيق السوداء.

ومن المقرر أن يتم تنظيم الوقفة صباح الاثنين، الساعة العاشرة، في مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر، غربي مدينة غزة.

والأسير وليد حناتشة (51 عامًا)، اعتقله الاحتلال بتاريخ 3 أكتوبر 2019، على خلفية عملية "عين بوبين" الفدائية التي وقعت نهاية أغسطس 2019 وقُتلت فيها مُستوطِنة، ويتّهم الاحتلال الجبهة الشعبية بالمسؤولية عنها، ويُوجه الاتهام لوليد حناتشة بتمويل العملية.

واعتقل الاحتلال على ذات التهم أكثر من 40 فلسطينيًا، منهم طلبة ونشطاء، ومارس بحق عددٍ منهم تعذيبًا شديدًا وثقته وأدانته مؤسسات حقوقية محلية ودولية، أبرزهم الأسرى: سامر العربيد وميس أبو غوش وقسام البرغوثي. وكان فيديو مُسرب من داخل محكمة صهيونية للأسير سامر العربيد خلال جلسةٍ له، أظهر ما تركه التعذيب القاسي على جسده الذي بدا ضعيفًا بملامح مختلفة ووجه شاحب.

وكانت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان، وبعد زيارة محاميها للأسير حناتشة واطّلاعه على ما تركه التعذيب من آثارٍ وكدمات على جسده، أجبرت محكمة الاحتلال على إصدار قرارٍ بتوثيق التعذيب بالصور، وتحفّظت المؤسسة على الصور إلى حين انتهاء أجل قرار حظر النشر في القضية، ثم نشرت الصور قبل يوميْن، تظهر فيها كدماتٌ شديدة في مناطق متفرقة تركّزت في الجزء السفلي من جسده، وبدا من الواضح فقدانه جزءًا من وزنه.

الأمر الذي أثار موجة غضب عارمة في صفوف الفلسطينيين ومنهم عائلة الأسير، وكذلك الحقوقيين والناشطين في قضية الأسرى، الذين ملأوا منصات التفاعل والتواصل الاجتماعي بالتغريدات المنددة بالإرهاب الصهيوني والفاشية التي تمارسها سلطات الاحتلال بحق الأسرى في سجونها.

وقالت "الضمير" إنّ الأسير حناتشة تعرض لأساليب مختلفة من التعذيب الجسدي، منها الشبح بعدة وضعيات، وضرب عنيف ونتف الشعر والخنق وكذلك التعذيب النفسي والتهديد بالاغتصاب. واستمر هذا لأيام طويلة، بواقع 23 ساعة يوميًا.

وأكّدت الضمير في تصريحاتٍ لها أعقبت نشرها الصور التي أظهرت آثار التعذيب، بالقول "نعمل على إعداد ملف كامل عن انتهاكات الاحتلال بحق الأسرى في قضية التعذيب، ونسعى لفتح تحقيق محلي ودولي في جرائم التعذيب والانتهاكات التي يتعرض لها المعتقلون في السجون الإسرائيلية"