Menu

بميزانية 360 مليون شيكل: بدء بناء الحاجز الأمني ​​الجديد في الضفة الغربية

بوابة الهدف - متابعة خاصة

أعلنت وزارة حرب الاحتلال الصهيوني اليوم عن البدء ببناء جدار أمني محسن بطول 45 كلم (28 ميلا) في شمال الضفة الغربية المحتلة. بميزانية 260 مليون شيكل. ردا على تدمير الفلسطينيين لمعظم الجدار القديم الذي أصبح غير مجد حسب الجيش الصهيوني.

العمليات التي بدأت يوم أمس الثلاثاء تنفذها دائرة الهندسة والبناء بوزارة الحرب والقيادة المركزية للجيش "الإسرائيلي". وفي تعليق على بدء العمل قال وزير الحرب بيني غانتس "سنواصل العمل ضد جميع التهديدات التي نواجهها من أجل الحفاظ على أمن المدنيين الإسرائيليين".

وسيبلغ ارتفاع الحاجز الأمني ​​الجديد تسعة أمتار (29.5 قدمًا) وسيمتد من شمال الضفة حتى منطقة بات حيفر، وهي مستوطنة ضخمة تقع في قلب أراضي طولكرم، والسياج الجديد مصمم ليحل محل السياج الأمني ​​القديم الذي تم بناؤه منذ حوالي 20 عامًا.

وزعم العدو الصهيوني أن السياج الجديد سيساهم في خنق العمليات الفدائية التي يأتي منفذوها من الضفة الغربية، وخصوصا من الشمال ومنطقة جنين، حيث استخدمت الثغرات في الجدار القديم لمرور المقاومين الفلسطينيين على حد الزعم الصهيوني.