Menu

شبح النزوح يلتهم آلاف العائلات الفلسطينيّة بسوريا

العائلات السّورية النازحة في ريف دمشق

الهدف- دمشق

قالت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، إن العائلات السوريّة النازحة في ريف دمشق تعاني من أوضاع غاية في الصعوبة.

وأفادت المجموعة فيبيانٍ صحفيّ لها، بأنّ 6000 أسرة فلسطينية نازحة عن مخيماتها في سورية إلى بلدة قدسيا بريف دمشق، تعاني من ظروف معيشية قاسية جداً، نتيجة غلاء الأسعار وانتشار البطالة بينها وسوء الأوضاع الاقتصادية.

وأوضحت المجموعة أن غالبية تلك العائلات تعاني من عدم وجود دخل مادي لها، ودفعتها ظروف النزوح إللى استئجار بيوت بأسعار مرتفعة، ما سبب لهم أزمة اقتصادية ومادية فوق نكبتهم وفقدانهم لبيوتهم وممتلكاتهم في المخيمات الفلسطينية.

وطالبت تلك العائلات الجهات الفلسطينية والسورية بإيجاد حل لمأساتهم من خلال فك الحصار عن مخيم اليرموك، وإدخال الأغذية والطعام والأدوية إليه، وعودتهم إلى منازلهم وممتلكاتهم.

و تشهد منطقة قدسيا و غالبيّة المناطق في الريف الدمشقي، مواجهات مستمرّة بين قوات الجيش النظامي و المعارضة السورية.