Menu

الاحتلال يستولي على 25 دونمًا من أراضي جنوب نابلس

نابلس _ بوابة الهدف

استولت قوات الاحتلال الصهيوني، اليوم الإثنين، على 25 دونمًا من أراضي بلدة جماعين جنوب نابلس في الضفة المحتلة.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، لوكالة الأنباء الرسمية "وفا"، إن قوات الاحتلال سلمت اخطارًا بالاستيلاء على 25 دونمًا من منطقة "حرايق العويل" في الجهة الشرقية لأراضي بلدة جماعين، مُضيفًا أن الأراضي تعود ملكيتها للمواطنين حامد محمد حمدان، وموسى عمر أبو شعيب.

وفي السياق، أفاد تقرير أصدره مركز القدس لدراسات الشأن "الإسرائيلي" والفلسطيني، بأن سلطات الاحتلال تواصل سياساتها العنصرية ضد الفلسطينيين، ومصادرة أراضيهم وإخطار الكثير من المنشآت بالهدم، وهدمت خلال شهر تموز من عام 2018 قرابة 32 منشأة سكنية وتجارية في مختلف مناطق الضفة والداخل الفلسطيني.

وأوضح المركز خلال رصده أن سلطات الاحتلال أخطرت بهدم عشرات المنشآت، وصادقت على بناء آلاف الوحدات السكنية الاستيطانية في مستوطنات الضفة، بعد مصادرة وتجريف أراضي مواطنين وشق طرق استيطانية، مُشيرًا إلى أن إجراءات الاحتلال طالت منشآت تعود لفلسطينيين داخل أراضي الـ48، وذلك ضمن سياستها التنكيلية بهم بهدف تهجيرهم.